الأعياد بعد أمى - نوال - .... قصيدة

منى حلمي
2022 / 4 / 25

الأعياد بعد أمى " نوال "
---------------------------

اقترب عيد من الأعياد
أى عيد يدخل صدرى
و" هى " فى الأفق البعيد
شم للسموم ورائحة الدم
خيانة لا أحتملها
تسلق غير مجد
للعبث العنيد
اقترب عيد من الأعياد
بعد اختفائها عن زمانى
لم يعد بامكانى
أن أشم الا هواء الفراق
الأعياد بعدها سخف وضجر وكمالة عدد
لا تعرف شهقات الفرح
لا تسد خانات الاشتياق
اقترب عيد من الأعياد
صخب وأكلات وتهانى وألعاب وضحكات
المشاهد نفسها منذ آلاف السنوات
كأنما لا شئ جديد نبدعه
حتى فى الأفراح والأعياد والمناسبات
اقترب عيد من الأعياد
أترك الناس فى دنياهم المبرمجة اللاهية
وأجلس وحدى فى هدوء وشجن
أتأمل كيف أصبحت حياتى
كيف استغفلنى الزمن
لماذا لا أستطيع الذوبان فى القطيع ؟
لماذا لا أستطيع الاحتفال ؟؟
لماذا لا أستطيع عبور السد المنيع ؟
لماذا لا أرى الا التهديد والترويع ؟
اقترب عيد من الأعياد
عيد الكحك أو عيد شم النسيم
أو عيد الربيع
فأنا لا أشعر الا باعتكافى
وغربتى عن الجميع
مالى أنا ومال الأعياد
وكأن الذى يحول بينى وبين السعادة
كأن الذى يحجب عنى الهناء والنعيم
هو مجرد عيد من الأعياد
وليس غيابها الضارب قلبى فى الصميم
اقترب عيد من الأعياد
ليذهب بدونها سريعا ... بعيدا ...
الى منتهاه والى الجحيم
اقترب عيد من الأعياد
كيف يجرؤ على المجئ
يستهلك الملامح
يكرر المنوال
كيف ؟؟
وهى ليست معى
تلك السمراء الفاتنة
الشجاعة المبدعة
الرقيقة الحانية
أمى " نوال "
-----------------------------------

حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان