جوعٌ سرمدي ...!

عبد الرضا المادح
2021 / 4 / 16

كم رمضانٌ مَرّ
وكم عام ...؟
ودعاءُ أمي تكرره
ليُرقع الأحلام ...!
لا نسمةُ عطفٍ
تكنسُ الظلم
ولا نعل بالٍ
يحمي قدمَيَّ
من شدةِ الآلام ...!
ثوبي الممزقُ
لا يستر جسدي
من بردٍ ومن حرٍ
ومن لسعةِ بعوضٍ
جائعٍ مثلي لا ينام ...!
لا تسخروا من وسخي
فهكذا ولدتُّ في
عالمِ الأجرام ...!
في مدنِ الرفاهِ
يذهبُ الأطفالُ كل يومٍ
إلى المدرسةِ بأجملِ هندام ...!
وتمزقُ الحسرةُ احشائي
ونظراتي المتوسلةُ
لا تقلقُ القومَ
ولا تهزُّ ضميرَ الحكام ...!
"عجبي لأمرءٍ لا يجدُ قوتَ يومهِ
ولا يخرج شاهراً سيفه " *
بوجه الظُلّام ...!
فلا صلاة ولا صوم ولا زكاة
غيرت حالنا
طيلة دهرٍ من الأعوام ...!
كفرتُ بالطفولةِ
فلا تنتظروا مني أبداً
أن أعبد إله الأسلام ...!

2021.04.13
* القول لأبي ذر الغفاري.
- القصيدة تكتمل مع صورة الطفل.

حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن