إتركوا الدماءَ تصيح

عماد عبد اللطيف سالم
2021 / 1 / 22

في هذه الجُمعةِ "المُباركة"
سلاماً لدمنا.
دمنا اليابسِ غير المُبارك.
دمنا المغسول
لكي لا تزعل الأرصفة.
في هذه الجُمعةِ غير المُباركة
جمعة "البالات"
سلاماً لدمنا
سلاماً لدولة "البالات" العميقة
في الباب الشرقيّ.
في هذه الجمعة غير المباركة
لماذا تغسلون الشوارع
كانّ شيئاً لم يكن ؟
في هذه الجمعة
كما في كلّ يومٍ غير مُبارك
إتركوا الدماءَ تصيح.

حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول