على هامش الترجمة : الفنكوش

أبوالحسن محمد على
2020 / 7 / 15

على هامش الترجمة: الفنكوش
اللغة أشبه ما يكون بكائن حى ينمو و يتطور و يتفاعل مع الوسط المحيط به و كما أن الشعراء و الكتاب هم صانعى لغة قومهم بل إن الشاعرالإنجليزى شيللى "Percy Bysshe Shelley" جاوز ذلك الى حد القول بأن " الشعراء هم مشرعو العالم و إن لم يعترف بهم Poets are the unacknowledged legislators of the world " و ذلك فى مقالته الشهيرة " دفاعا عن الشعر A defence of Poetry " كذلك الفنون المسموعة و المرئية من سينما و إذاعة و مسرح تسهم بقدر كبير فى صناعة لغة الشعوب و تشكيلها فكم من الكلمات والعبارات التى نسمعها أو نراها فى الأفلام أو المسلسلات و المسرحيات وغيرها مما يقدم على الشاشات أو من خلال أثير الإذاعة أو على خشبة المسرح أصبح جزء لا يتجزأ من قاموسنا اللغوى و من مفردات حياتنا اليومية ففى اللغة الإنجليزية على سبيل المثال ترك لنا الممثل أرنولد شورازنجر عبارة "I ll be back " من فيلم "Terminator " و التى كثيرا ما يستخدمها الأمريكان حينما يكون أحدهم على وشك مغادرة مكان ما و العودة بعد قليل كما فى حالة مغادرة المكتب لتناول الغداء و العودة مرة أخرى و جميعنا يعرف مقولة تونى مونتانا الذى جسد دوره عملاق السينما الأمريكية اَل باتشينو (Al Pacino)فى نهاية فيلم "Scarface عندما حاصره أعداؤه فى غرفته فى قصره فأمسك بسلاحه القاذف للقنابل وقال "You wanna play rough! Ok! Say hello to my little friendأتريدون اللعب بخشونة ! حسنا ّ فلترحبوا بصديقى الصغير " قبل أن يطلق قذيفة عبر الباب المغلق باتجاه مهاجميه و قد أصبحت عبارة " We re not In Kansas anymore " من مصطلح اللغة الإنجليزية بمعنى أن الحياة قد تغيرت ولم تعد الحياة كما كانت عليه أو أن الشخص لم يعد فى بيئت ووسطه الهادئ الذى يألفه ربما دون أن يعى مستخدموها أن العبارة من فيلم The Wizard of Oz ووردت على لسان دوروثى عندما وصلت إلى Oz فصاحت قائلة " Toto, I ve a feeling we re not in Kansas in more "



و من الكلمات الشهيرة التى قدمتها السينما المصرية للقاموس اللغوى للهجة المصرية الدارجة كلمة " فنكوش" التى قدمها الفنان المصرى الشهير عادل إمام فى فيلم " واحدة بواحدة"
فيلم" واحدة بواحدة" هو المعالجة المصرية للفيلم الامريكى الشهير "Lover Come Back ,1961" بطولة نجمى هوليوود الشهيرين Rock Hudson و Doris Day . وهو من انتاج عام 1984 و بطولة عادل إمام و ميرفت أمين و قصة و سيناريو و حوار نادر جلال و تدور أحداثه حول " صلاح فؤاد " الذى يعمل فى مجال الدعاية و الإعلان و الذى يتورط فى الترويج لسلعة ليس لها وجود " nonexistent product " تسمى " الفنكوش" و تدور أحداث الفيلم فى إطار كوميدى حول هذا المنتج الوهمى .
الطريف فى الأمر أن كلمة " الفنكوش " لاقت رواجا و أصبحت تستخدم على ألسنة الناس للإشارة إلى " بيع الوهم " للناس أو للإشارة إلى كل ما هو " وهمى و غير حقيقى " و يستهدف منه الإستخفاف بعقول الناس أو " النصب " عليهم و خداعهم . و الطريف فى الأمر أن الكلمة المقابلة لكلمة " فنكوش " فى الفيلم الأمريكى الذى اقتبس عنه الفيلم المصرى و هى كلمة VIP" " لم تلقى نفس الرواج على ألسنة الأمريكيين و لم تنحو نفس المنحى الذى نحته كلمة " الفنكوش " فى الإنجليزية الأمريكية .
فى مقالة بجريدة الوطن بتاريخ 2/9/2012 للكاتب الكبير و أستاذ العلوم السياسية الدكتور عمار على حسن نجده يقول " اتضح أن مشروع النهضة الذى ملأ الإخوان الدنيا حوله ضجيجا ليس سوى الفنكوش" فكيف يتسنى لنا ترجمة كلمة " الفنكوش " فى هذه الجملة ؟ بالطبع يمكن ترجمة كلمة " الفنكوش " بعدة طرق حسب السياق الذى ترد فيه الكلمة . فالجملة السابقة يمكن ترجمتها على النحو التالى :
The Renaissance Project which the Muslim Brotherhood had made so much fuss about turned out to be something of a "whopper".
و لنتأمل الفقرة التالية من مقالة لسيف الدين عبدالفتاح بجريدة عربى 21 بتاريخ 12/5/2015 :
لعل أهم مظاهر الدولة التي يحاول الانقلابيون التأسيس لها، أنها لا تكف عن تغيير جلدها كل يوم، والتلون كل حين بلون "ظاهرة الحرباء"، وإن كانت حقائقها هي هي، وجوهر تكوينها ثابت لا يتغير. نحن نلهث كل يوم في متابعة تقليعات ومساخر هذه الدولة وهزلياتها، ونتابع مشاهد مسرحياتها العبثية بالفرجة والاندهاش ثم التعليق والسخرية، لكنها تأبى إلا أن تصرخ لنا بحقيقتها في كل شيء: أنها "دولة الفنكوش".
Perhaps the most significant aspect that the coup leaders seek to establish is the ceaseless change of their attitudes as a snake sheds its skin and assuming new colours as a "chameleon would do ,though the facts remain the same and the state s core construction is invariable. We helplessly keep watching, with bated breath, as every day unfolds a new craze in a series of farcical scenes. In response, we can t help but comment and laugh, but the Establishment is reluctant but to declare its identity out loud as a "lawless, sell-out State"
و نلاحظ هنا أننا قد ترجمنا كلمة " الفنكوش" بكلمتى lawless و sell-out لأن عبارة " دولة الفنكوش" تعنى فى سياق الفقرة الدولة التى تفتقر الى تطبيق القانون و لا تفى بوعودها .
و فى مقال اَخر للكاتب المغربى هشام منصورى بالموقع الإخبارى " مغرس" نجده يستخدم عنوان " التنمية الفنكوشية" للإشارة إلى خطط التنمية الوهمية التى تعلن عنها الحكومة المغربية و على هذا يمكن ترجمة العنوان ب " Bogus development Schemes"