صدور اول موسوعة عن البيئة العراقية

سليم مطر
salimmatar@bluewin.ch

2011 / 1 / 10

صدور اول موسوعة عن البيئة العراقية

صدرت في بغداد عن: ((مركز دراسات الامة العراقية/ سلسلة كتاب ميزوبوتاميا))، اول موسوعة عن البيئة العراقية من اعداد (سليم مطر)، وشارك فيها عشرات الكتاب والمختصين والمؤسسات البيئية. وهي بعنوان:
((موسوعة البيئة العراقية: المكونات، الكوارث، الانجازات، المؤسسات، الوثائق، المقترحات))
وافتتحت الموسوعة بالاهداء التالي:
الى اجيال العراق القادمة...
اغفروا لنا خطايانا بحقكم، إذ نورث لكم بيئة بلادنا الخربة. ضيَّعنا (النفط) أكبر ثروات ومكارم بيئتنا في حروب ومشاريع طائشة. تركنا أنهارنا وأهوارنا تجّف، وهوائنا يتلوث بالاشعة والسموم القاتلة، ومزارعنا وبساتين نخيلنا الباسق تضمر، وآثارنا تنهب، وأراضينا تصبح مقابراً للقمامة والالغام والأسلحة الفتاكة..
لكننا رغم كل هذا، نمتلك كل الثقة والامل في خصب النهرين الخالدين وأرواح أسلافنا صانعي الحضارات العظيمة، هي التي ستبقى الى الابد تغذي شعلة الحياة والخلاص في الاجيال القادمة. فـ (تموز) مهما عطش ومات، إلاّ أنه لن يكف عن الانبعاث من جديد حاملاً الحياة والخصب والخضرة الى بيئتنا وأمنا (عشتار)... آملين أن تكون موسوعتنا هذه، نسمة عليلة في ربيعنا القادم..
ــــــــــــ
كتاب الموسوعة يباع في غالبية مكتبات العراق، ويمكن ايضا طلبه أو مطالعته على الموقع: http://www.salim.mesopot.com
وهنا مقطع من تقديم الكتاب:
لماذا هذه الموسوعة عن البيئة العراقية؟
للأسف الشديد ان الكثير من العراقيين ومنهم المثقفين والسياسيين ورجال الدين والمتعلمين، لا زالوا لم يدركوا الحقيقة التالية: ان مخاطر وضحايا البيئة العراقية تفوق بأضعاف الاضعاف مخاطر وضحايا الارهاب!! البيئة العراقية تخرب وتشوه وتقتل بهدود دون ضجيج، ولكن بأصرارا واستمرار يوميا وكل ساعة، ولا تستثني أي احد حتى لو كان صاحب جاه وسلطة. لأن البيئة بكل يساطة هي الحياة، هي الارض والماء والهواء والغذاء وكل ماديات الوجود المحيط بالانسان. لأدراك هذه الخطورة يكفينا معرفة ان هنالك مئات الآف من ضحايا البيئة سنويا في العراق، من حوادث السير الى والامراض المتسببة عن تلوث الهواء والغذاء والاشعة القاتلة. بالاضافة الى ضحايا المعانات النفسية والعصبية بسبب متاعب البيئة وتلويثاتها، الذين لا يمكن احصائهم. ولا ننسى الملايين من العوائل التي تعاني ماديا وصحيا بسبب التصحر وجفاف الانهر وتلوثها.
رغم كل هذه الاهمية الحاسمة لموضوع البيئة في بلادنا، الا انه من المحزن ان الاهتمام العملي والتربوي والتثقيفي لا زال متدنيا الى حد بعيد. صحيح هنالك اهتمام اعلامي متزايد بهذا الموضوع وهنالك مؤسسات حكومية وجمعيات وشخصيات وصحف تنشط بكل تفاني واخلاص من اجل الدفاع عن البيئة العراقية والتوعية بأهميتها، مثل (مجلة البيئة والتنمية) الصادرة عن(وزارة البيئة)بالاضافة الى مواقع وصحف حريصة على الاهتمام بموضوع البيئة مثل(جريدة الصباح)و(موقع البيئة الخضراء)، الا ان هذا يبقى قليلا جدا مقارنة بحجم الكارثة. لمعرفة مدى تدني حضور هذا الموضوع في الثقافة العراقية، يكفينا ان ندرك انه حتى الآن، وحسب علمنا، ان كتابا واحدا فقط صدرعن (البيئة العراقية)!!
لا ندعي باننا فعلا انجزنا(موسوعة حقيقة عن البيئة العراقية)، فهذه المهمة اكبر بكثير من امكانياتنا المادية المحدودة. ان اية موسوعة بحاجة الى مركز بحوث مع باحثين متفرغين واموال كثيرة وسنوات من العمل. ونحن لا نريد ان نزعج سادتنا مالكي الجاه والمال بمثل هذه المشاريع الثقافية (البطرانة). لنتركهم منشغلين بصرف المليارات (على شعبنا) وحاجاته الاساسية بدلا من صرفها علينا نحن المثقفين المتبطرين!!؟؟
لهذا نقول، أننا بامكانياتنا المادية المحدودة ولكن مع روحنا الوطنية والثقافية العالية، قمنا بأنجاز هذه الموسوعة المختصرة عن البيئة العراقية، كما فعلنا سابقا مع موسوعاتنا المختلفة:( عن المرأة والاديان والمدن وكركوك واللغات). آملين ان تكون هذه الموسوعات مثل الشموع المضيئة تلهم الاجيال القادمة بأنتظار ان يأتي اليوم الذي تتمكن فيه دولتنا الكريمة ان تقتر (شوية مال) لتكوين مركز بحوث قادر على انجاز مثل هذه الموسوعات بما تستحقه من وقت وجهد.
ــــــــــــــ
كذلك يمكن أخذ فكرة عامة عن هذه الموسوعة من خلال عناوين المحتويات:
المحتويات
فاتحة الكتاب
ـ لماذا هذه الموسوعة عن البيئة العراقية؟
ـ مقترح بيئي: دروب الزيارات الدينية، هل تصبح دروبا سياحية ـ رياضية ـ ثقافية؟!
القسم الاول: ماهي البيئة؟
ـ ماهي البيئة: الانسان ابن الطبيعة/ الحداثة الملوثة للبيئة/ مفاهيم بيئية اساسية
ـ ماهي الانواع الثلاثة للأغذية: التجارية والطبيعية والحيوية؟!/ـ المشاكل البيئية
القسم الثاني : البيئة العراقية
ـ ماهي البيئة العراقية ؟/ ـ انهار العراق / ـ تاريخ تكون الاهوار في العراق / ـ من الطيور والحيوانات البرية في العراق
القسم الثالث: كوارث ومشاكل البيئة العراقية
ـ الفوضى الخلاقة وتدمير البيئة العراقية
اولا، كارثة التلوث الاشعاعي:
ـ الحروب وتلويثها للبيئة العراقية/ـ الحروب على ارض العراق دمرت بيئة ثلاثة اجيال/ـمخاطر المفاعل النووي الايراني عند الحدود العراقية!
ثانيا، كارثة الجفاف وتلوث الانهار:
ـ السياسة المائية للدول المتشاطئة وضعف التخطيط وإدارة الموارد/ ـمشكلة التصحر في ارض النهرين/ـ التلوث الخطير لمياه الانهار وتحول ضفافها الى مزابل/ـ ايران تحول نهر الكارون الاحوازي الى مكب للنفايات السامة
ثالثا، كارثة تخريب وسرقة الآثار:
ـ نهب المتحف العراقي/ ـ بصمات إسرائيلية وتواطؤ أمريكي /ـ سرقة المتحف كانت مهيئة مسبقا/ـ تدمير ألآثار والتاريخ العراقي منذ عهد صدام/ـ الاثار العراقية... كنوز تتلقفها ايادي الارهاب والمافيا الدولية/ـ ماذا كان يفعل الجيش الامريكي في موقع اور، وقبله في موقع بابل؟!!/ـ تقرير دولي: نينوى ضمن 12 موقعا اثريا عالميا مهدد بالاختفاء!
رابعا، كارثة انقراض بساتين النخيل:
ـ انقراض ثلثي نخيل العراق
تلوث بيئة المحافظات:
ـ كردستان العراق: فساد البيئة وفساد الحكام/ـ بيئة كركوك والنفط/ـ العواقب الوخيمة لتلوث البيئة في الاحواز
نماذج من تلوث الارض والماء والهواء والاصوات والمشاهد:
ـ العراقيون يشترون ازبال العالم/ـ المعامل الغذائية تلوث الماء والهواء/ـ المصانع والسيارات تلوث الهواء بالرصاص /ـ التلوث الصوتي يفاقم معانات الناس/ـ التلوث البصري يشوه مدننا/ـ العراق من اخطر بلدان العالم في حوادث المرور/ـ الكلاب السائبة في طرقات المدن العراقية/ـ ملايين المبردات تهدر مياه الشرب العزيزة/ـ مواقع جمع النفايات تسبب معانات السكان
القسم الرابع: نشاطات وانجازات بيئية
عودة الحياة الى الاهوار رغم العقبات/ـ منظمة طبيعة العراق، نشاطات متميزة/ـ نشاطات من اجل النخيل وتحسين الزراعة/ـ محمية الصافية الطبيعية نظام بيئي متكامل /ـ نعم لتنفيذ المشروع الوطني لحماية التنوع البيئي في بلادنا/ـ نشاطات من اجل الطاقة البديلة في العراق
ـ نشاطات لمكافحة التلوث الاشعاعي:
ـ أول مؤتمر علمي دولي في بغداد حول التلوث الأشعاعي / ـ استمرار عمليات التطهير الاشعاعي/ـ مشروع وطني لمعلومات ادارة الكوارث/ـ نشاطات من اجل تحسين النقل
القسم الخامس: مؤسسات بيئية
ـ من المؤسسات البيئية النشطة في العراق:
(وزارة البيئة)(منظمة طبيعة العراق)(جمعية حماية البيئة العراقية)(مركز بحوث الطاقة والوقود/ الجامعة التكنلوجية)( مركز البحوث البيئية في الجامعة التكنولوجية)(مركز بحوث الطاقة الشمسية)(مركز علوم البحار)( وحدة ابحاث النخيل في كلية الزراعة وشجرة النخلة المباركة)(الهيئة العامة للنخيل) (وحدة البحث والبيئة: كلية العلوم: جامعة كركوك)
ـ مجلات ومواقع بيئية عراقية:
(مجلة البيئة والحياة)(مدونة البيئة العراقية) (شبكة العراق الاخضر) )الشبكة العراقية لنخلة التمر)(مجلات بيئية عربية)
القسم السادس: وثائق بيئية
ـ البيئة في الدساتير العراقية/ـ قانون وزارة البيئة/ـ الحكم الراشد والتنمية المستدامة في العراق ودول الجوار/ـ وزارة البيئة والتعاون مع المنظمات الدولية/ـ قانـون حماية الحيوانات البرية/ـ أتفاقية الامم المتحدة الاطارية بشأن تغير المناخ/ بشائر كمال محمد/ـ قواعد استغلال مياه الأنهار الدولية
خاتمة الموسوعة: مقترحات من اجل انقاذ البيئة العراقية
ـ من اجل اصلاح بيئي وطني/ـ منهج مدرسي الزامي عن بيئة الوطن/ـ من اجل زراعة طبيعية خالية من الاسمدة والمبيدات القاتلة!/ـ التلوث الاشعاعي في العراق وضرورة معالجته/ـ نباتات الزينة مظهر حضاري وجمالي/ـ كيف تجنب عائلتك مخاطر التلوث



http://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World