الحرية .. ما لها و ما عليها

ايدن حسين
2020 / 4 / 8

الحرية .. هي اخطر ما يمكن ان يناله الانسان
لا احد يتمنى تجوال الاسود و النمور في شوارعنا بحرية
ان كان و لا بد من رؤية الاسود و النمور .. فيجب وضعهم داخل اقفاص في حدائق الحيوان
قبل مائتي سنة مثلا .. كان ما يعاب على الاغنياء انهم لا يصرفون اموالهم و يكنزونها
اليوم .. نتمنى ان الاغنياء يكنزون اموالهم بدلا من صرفها على مشاريع صنع الروبوتات و الذكاء الصناعي و اختلاق الفيروسات و الامراض و صناعة الاسلحة الفتاكة
لطالما نادى الغالبية من البشر بالحرية .. لطالما طالبوا بالحرية
ربما اليوم و ربما غدا .. سيلعنون اليوم الذي طالبوا فيه بالحرية
اناس يحتكرون العلم و التكنولوجيا و المشاريع الرهيبة .. لانهم يملكون بعض المال الكثير
الهندسة الجينية .. و مختبرات تصنيع الامراض قبل تصنيع الادوية .. و مشاريع صنع النزاعات قبل تصنيع الاسلحة و بيعها
حتى الحرية في الحصول على العلم .. يمكن ان نلعنها بعد فترة
حتى اليسر و السهولة في الحصول على المعلومة .. من اخطر مخاطر عصرنا
فاي شخص بسيط قادر على صنع افتك الاسلحة .. اسلحة الدمار الشامل
اغراق السوق بالتكنولوجيا و الانترنيت .. جعل بث الشائعات و الكذب و الشعوذة في متناول الجميع عن طريق منصات التواصل الاجتماعي .. الكذب اصبح مباحا و اصبح في تمناول الجميع
و اصبح ايصال الكذب الى اكبر عدد من الناس سهل و ميسور للجميع
لقد وصلنا الى اليوم الذي نفضل فيه نشر التفاهات غير الضارة على نشر العلوم العميقة القابلة لاساءة الاستعمال
نتمنى ان يتعقل صناع القرار في العالم .. و يتدخلوا لمنع هذه الحرية غير المشروطة و التي لا يحمد عقباها
و دمتم بخير
..