فى انتظار كورونا!

سليم نزال
2020 / 3 / 26

الى روح الطبيب الصينى الشهيد
لى ويلييانغ
ا

سليم نزال


يتقدم كورس و يبدا فى الغناء!

كورونا حل ضيفا على البلاد
قال انهم سيوقظ ضمائر البشر
قال رحلة قصيرة و يعود من حيث اتى
اوقدوا الدفء فى ضمائركم لكى تعود الحياة

المكان حديقة عامة فى اى مكان فى العالم !

رجل يجلس وحده فى الحديقة خاليه من الناس
(رجل اخر ياتى و يطلب الاذن ان يجلس بجواره على مقعد الحديقى العامة )

رجل اول .طبعا المقعد واسع تفضل بالجلوس
الرجل الاخر شكرا لك
الرجل الاول( بهدف فتح حديث ) يا له من جو رائع اليوم !
الرجل الاخر. فعلا انه جو بديع!
الرجل الاول. انا اجلس عادة هنا لارتاح من ضوضاء المدينة و لكنى اراك اول مرة هل انت من هذه المدينة
الرجل الثانى. انا زائر
الرجل الاول. امل انك احببتك مدينتنا ؟
الرجل الاخر. انها مدينة جميلة و لكنها كانت مزدحمة كثيرا عندما جئت !
الرجل الاول. اجل انت تعرف الكثير من سكان ارياف ياتون هنا للعمل!
الرجل الاخر نعم ارى ذلك
الرجل للاول كيف؟
الاخر ارى البعض يلبس ملابس فلاحين و اخرين يرتدون
ملابس مدن .ارى البعض يدخلون مطاعم غاليه الثمن و ارى فقراء على الشارع يستجدون!
الاول . لا بد انك ملاحظ بارز!
الثانى. ربما كذلك
الاول. انا اسمى حالم!
الثانى. تشرفنا و انا اسمى عادل و هناك من يسمينى كورونا !
الاول.( يكاد يقفز عن المقعد من الخوف ) ماذا اسمع؟
هل انت كورونا الذى توقفت حركة الحياة خوفا منه؟
الاخر
يضحك بصوت عال
انا لم اوقف شىء انتم اوقفتم حياتكم بانفسكم !
الاول. ايها المجرم القاتل العديم الضمير و تنكر ذلك!
الاخر( بصوت هادىء)
انا لست قاتلا لقد كشفت اكاذيببكم و اباطيلكم حول الاخوة و المحبة .كم قتلت انا مقابل ما قتلتم انتم ايها الاوغاد
(يقف كورونا و يتحدث بصوت عال) .هل لك ان تعدد لى كم من الحروب خضتم و قتلتكم فيها ابناء جلدتكم ثم فى اخر المطاف ترددون كذبة الانسانيه .اية انسانيه هذه و انا اراكم تتخلون عن بعضكم البعض من الهلع .و الان كلكم تجلسون فى بيوتكم و لا تجروؤن على الخروج .
عندما جئت كانت المدينة مزدحمة و الان لا احد يسير فى الشارع من الهلع.
الا تظننى لا اعرف ! لقد جئت انت الى الحديقة لطرد الملل بعد جلوس طويل فى البيت و ليس حبا باشجار الحديقة !
الاول. ايها الوغد و تجرؤ على الكلام ايضا !
اللاخر. اجل اجرؤ لانى صمتت طويلا على جرائمكم اما الان فرائسكم ترتعد لمجرد فيروس صغير .اين القنابل الذرية التى نهبتوا ثمنها من قوت الشعب اين اسلحة الدمار الشامل التى كلفتكم التريليونات .انها لا تفيدكم الان ( يبدا كورونا بضحك هيسترى و بدا يرقص و يغنى

انا كورونا محطم الامبراطوريات .انا كورونا الذى يخافه الملوك و رؤساء الدول .انا كورونا العادل لانى اهاجم الجميع بلا تمييز ! انا كورونا الاشتراكى الحقيقى!
(يبدا و كانه يخطب فى الجماهير )
جئتكم لاكشف حقيقتتكم .جئت لكى تتعرفوا قليلا على الطبيعية الانسانيه التى استبدلوتها بطبيعة وحشية .
الرجل اول .(بنوع من التوسل) ارجوك متى تتوقف عن القتل؟
الاخر. ساتوقف بلا شك لكن ليس قبل ان ان القنكم درسا كيف تعاملون بعضكم البعض .
ساتوقف و سارحل من حيث اتيت .اما انتم فليكن هذا درسا لكم لكى تتعلموا ان تعيشوا كبشر !
الرجل الاول
(ينظر حواليه و لا يرى شى و يبدا ينادى) اين ذهبت يا كورونا اين انت . لعلنا كنا حقا فى انتظارك لكى توقظ فينا ما فقدناه !
يظهر الكورس من جديد

كورونا حل ضيفا على البلاد
قال انهم سيوقظ ضمائر البشر
قال رحلة قصيرة و يعود من حيث اتى
اوقدوا الدفء فى ضمائركم لكى تعود الحياة!