وزارة التعليم بالمغرب .. سلخانة تلاميذ .. بدون ترخيص، و فوق القانون !؟

حسام تيمور
2020 / 2 / 15

"المديرية الاقليمية" لوزارة "أمزازي"، تستغرب في بيانها "النازي"، حشر أو اتهام "استاذة الاجتماعيات" بالتسبب في وفاة "تلميذة" آسفي .. بثانوية ابن خلدون!
و تصدر صك برائة لها .. كدفاع استباقي، لدرئ الاصابع عن باقي المسؤولين و المشاركين في جريمة قتل و تلاعب و اخفاء .. تمت في وضح النهار !
نحن أيضا نستنكر بشدة، و نستغرب حشر "الاستاذة " وحدها، في نطاق دائرة أفعال اجرامية شنيعة، بدأت من "القتل الغير العمد"، و التستر عليه، و العبث بجثة "تلميذة" داخل الفصل، بعد سقوطها .. أغماء/وفاة ... كما أكد ذلك زملاؤها في شهاداتهم الموثقة بالصوت و الصورة كما استقتها عدسات الاعلام المحلي لحظة وقوع الحادثة...
ثم الاتصال بالوقاية المدنية، دون اخطار المصالح المعنية، كما يحدد ذلك القانون، لطمس معالم "الجريمة الشنيعة" التي ارتكبت هناك..
ثم الخروج ببيان "اجرامي"، جعل من اختصاصات الشرطة العلمية و تقارير الخبرة الطبية بخصوص ملابسات الوفاة و "توقيتها" و مكانها و أسبابها، شانا يهم "وزارة التعليم" !!




هل هناك أكثر من هذا غرابة و قذارة ؟؟؟