سورة الغزو (الفتح)

جمشيد ابراهيم
2019 / 10 / 20

(يزيد الجهل الثقة بالنفس) جملة فعلية مفيدة قالها داروين يمكن تطبيقها على الانسان الشرقي المسلم فهو لديه ثقة كبيرة بالنفس - يتعصب بالايمان و يقول بكل ثقة قال الرسول الحبيب المصطفى كذا و كذا و كانما جلس معه في المقهى و شرب الشاي معه امس متناسيا البعد الزمني الشاسع بين زمن محمد و يومنا الحاضر او يذكر: قال فلان بن فلان عن فلان بن علان عن فلان بن فلتان لتصل القائمة الى مئة شخص متناسيا بان النقل الشفهي يتعرض للتحريف بعد النقل الثالث. تستطيع ان تجرب لتتاكد.

هذا و تتعجب من ثقة التركي بنفسه و هو يقرأ سورة الفتح بامر دكتاتوري لقتل الشعب الكوردي و تبدأ تسأل ماذا يفهم التركي من كلمة الفتح و هو لا يتقن العربية اصلا باستثناء استغلال العاطفة الدينية لتحريض الناس على قتل المسلم الكوردي. حتى العربي يعتقد بان الفتح هو عكس الغلق و هكذا تقوم بفتح الدول و الاراضي فكيف بالتركي.

يشيرالثلاثي (فتح) في اصله الى اتخاذ قرار حربي و هذا يعني بان الفتوحات الاسلامية هي قرارات اسلامية حربية للغزو لذا يشير الفتح في المعنى الاسلامي الاصلي دائما الى الغزو - يجهل الجندي التركي و رئيس دولته بان سورة الفتح هي سورة الغزو و بسبب جهله يقرأها بكل ثقة بالضبط كما قال داروين.