مكانة القول في العربية

جمشيد ابراهيم
2019 / 9 / 25

لحد الان لم يتطرق احد الى مكانة الفعل (قال) من الثلاثي (قول) في العربية و العقلية و الثقافة العربية – الثقافة العربية هي اصلا ثقافة شفوية - ثقافة الحديث الشفوي و الشعر لذا لا نستغرب عندما نجد كيف ان الفعل (قال) يتكرر بمختلف مشتقاته في القرآن و عندما تحول القرآن من نص شفوي الى نص كتابي خلافا للتقاليد العربية الشفوية برز تجويده.

العربي هو ابن الاقوال و القول هو اللغو و الحشو و القرآن يبالغ في استعمال قال و قال - القول تصريح شفوي - رواية او امرا او حكما او اتهاما و افتراء او كذبا (تقول عليه) او رمزا و ايحاء او ايماء: قالت العينان و قال برأسه و قال برجله و بيده و بثوبه. طبعا القول هو من المهارات البشرية البدائية الاولية Primary Skills في حين ان الكتابة ترجع الى المهارات البشرية الثانوية Secondary Skills

و القول يمكن ان يكون شعرا رمز الادب العربي بامتياز و المقولات العشر او الحالات الصعبة هي الجوهر و الكم و الكيف و الاضافة و الاين و المتى و الوضع و الملك و الفعل و الانفعال. لا نزال نسمع الخطابات النارية الشفوية من فم السياسيين و الخطباء العرب و الاغاني القومية الصارخة – القول هو نهج البلاغة العربية