اصبر على مسطوري تدرك معناه و تستخلص ثماره

حمزة بلحاج صالح
2019 / 5 / 14

اذا أردت أن تفهمني فاقرأني كلا لا بعضا ...

و اقرأني ملحا و دقائقا و أسرارا و إشارة لا إجمالا و مجرد عبارة و عبورا و سطحا ...

بل عمقا و تدقيقا و تأنيا ....

و لا تعجل بأحرفي و مسطوري لسانك...

و لا تقرأني مناسبة ...

و لا تضجر من طول مسطوري ...

و لا تستهن بقصير منشوري ...

و لا تمر على مصطلحاتي و مفهومي ...

و إلا فوجودك عارية و تواصلك طفرة سارية ...

لا تقرأني فقط بلسانك ...

بل بعقلك و بصرك و استبصارك و إدراكك ....

لتقف على أسرار مقالي و رمزية و دلالة مفهومي و مسطوري و تمايزي و فرادتي

و عنفواني و تسامحي و إنسانيتي و عمقي و سطحي و أفقي و مقاصدي ...

و ما خفي مني و ما ظهر و ما كان كلمح البصر...