رحيل القيادي العمالي الحاج أحمد عمر الكفاح

سعد محمد عبدالله
2018 / 11 / 9


رحل اليوم الجمعة 9 نوفمبر - 2018م إلي الرفيق الأعلى واحد من قادة البلد الشجعان، قائد من جيل البطولات الكبيرة، وهو المكافح العمالي والقيادي بحزب الأمة القومي والمدافع عن الحقوق السياسية والمدنية والنائب بمجلس الشعب الإقليمي الحاج أحمد عمر الكفاح.

فبينما نحن نودع الحاج أحمد الكفاح ونشيعه إلي مثواه الأخير نودع صفحة رحلة بطولية بطول وعرض هذه البلاد، فالحكماء الكبار يرحلون ويتركون بصماتهم للأجيال، وهؤلاء هم من علمونا قيم النزاهة في السياسة والصمود لأجل القضية.

واليوم يعتصرنا الحزن والآسى لرحيل المكافح والمحارب الباسل أحمد الكفاح، ورجل بجسارته وقامته الشامخة سيبقى إسمه ساطعا كالنور، ومع هذا الحزن الكبير نعتز بكل ما قدمه لأبناء شعبه، وسيخلد التاريخ إرثه الثوري والسياسي والفكري.

الرحمة والمغفرة والسلام لروح الحاج أحمد الكفاح والصبر والسلوان لأهله.


سعد محمد عبدالله