سرقة أم خطأ بريء يا سعد الزبيدي!؟

محمد علي الشبيبي
2018 / 7 / 28

في اكتوبر 2015 نشرتُ على بعض المواقع الالكترونية موضوعا بعنوان "انقلاب 8 شباط 1963 الدامي/ في سجون سلطة الأخوين عارف/11" وقد نُشر نفس الموضوع تحت عنوان "قطار الموت احدى صفحات البعث السوداء" وهو جزء معدل ومطور مما نشرته في كتابي عن قطار الموت الذي طبعته عام 2009 بعنوان "ذكريات الزمن القاسي". وأدناه بعض الروابط لموضوعي المنشور:
في موقع الحوار المتمدن: http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=489284
في موقع تلسقف: http://www.tellskuf.com/index.php/authors/270-2010-08-17-18-31-10/51429-8-1963-11.html
لكنني تفاجأت وأنا أبحث في "الكوكل" لأجد أن الموضوع أعلاه قد نشر في موقع "الكادر" الألكتروني دون علمي، مع تغيير عنوان الموضوع ووضع بدله عنوان كتابي "ذكريات الزمن القاسي" وبخط عريض، كما وضع بمحاذاة العنوان أسم "سعد الزبيدي" وبخط عريض أيضاً! مما يعطي انطباعا بأن كاتب الموضوع هو المدعو "سعد الزبيدي"، الذي أبقى على الموضوع كما نشرته مع تغيير في العنوان الرئيسي وترك اسمي في أسفله، وهذا لا يعفيه من التجاوز وتمويه القارئ. لأن نشر أسمه "سعد الزبيدي" وبالخط العريض وبمحاذاة عنوان الموضع وفي أعلى الصفحة، إضافة الى تغيير عنوان الموضوع دون أي تعقيب أو تنبيه للقارئ عن أسم كاتب الموضوع، كل هذا يعطي للمتصفح انطباعا أن كاتب الموضوع هو سعد الزبيدي!. وأدناه رابط الحلقة المنشورة على موقع (الكادر):
http://www.alkader.se/index.php/11431-2015-10-24-03-38-03.html
حاولت حينها الكتابة له ولموقع –الكادر- لتنبيههم لهذا الخطأ، ولكن لم أجد إمكانية في الموقع للتواصل، فعثرت لسعد الزبيدي على بضعة مقالات في موقع الحوار المتمدن، فكتبت له تعليقا –بتاريخ 1/11/2017- على أحدى مقالاته في موقع الحوار على أمل أن يوضح لي هذا التصرف المخالف للأصول القانونية والأخلاقية في النشر، وهذا نص ما كتبته*:
[الأستاذ سعد الزبيدي
اليوم وخلال بحثي في الكوكل عثرت صدفة على موضوع سبق لي ونشرته بتاريخ 20 اكتوبر 2015 على المواقع ومن ضمنها موقع الحوار المتمدن وهذا هو رابط مقالتي في الحوار المتمدن:
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=489284
وعنوان موضوع المقالة اعلاه:
((قطار الموت احدى صفحات البعث السوداء
انقلاب 8 شباط 1963 الدامي/في سجون سلطة الاخوين عارف/11))
والمقالة هي مقتطفة من كتابي (ذكريات الزمن القاسي) مع بعض التعديلات والإضافات وقد أشرت لها في مقدمة مقالتي. ولكن للأسف وجدتك قد نشرت نص مقالتي أعلاه على موقع أسمه الكادر وربما مواقع أخرى، ولم تشر مطلقا أو تنبه القارئ الى أن المقالة منقولة وهي ليست لك ... وأدناه رابط مقالتي التي نشرتها أنت باسمك على موقع الكادر:
http://www.alkader.se/index.php/11431-2015-10-24-03-38-03.html
التكملة للتعليق
والغريب أنك اخترت عنوانا رئيسيا للمقالة هو عنوان كتابي (ذكريات الزمن القاسي) الذي صدر عام 2009، ووضعت أسمك أمامه مما يعطي انطباعا للقارئ وكأن الكتاب والمقال من تأليفك!
إني أجد هذا تجاوزا لا يليق بكاتب محترم يعرف ماذا تعني الكتابة وكم تكلف كاتبها من جهد ... كان الأجدر أن تشير في مقدمة المقال وأمام العنوان الرئيس لأسمي باعتباري صاحب المقال ولا تضع أسمك مما يوهم القارئ وكأنك أنت كاتب المقال، وخاصة أنك نشرت نص المقال دون أي تغيير أو إضافة.
لذلك أرجو توضيح ما حدث ولماذا لم تفكر بتصحيح الخطأ والالتباس خلال هذه الفترة الطويلة ليكون القارئ الكريم على بينة ومعرفة لمن المقال دون أي لبس. لذلك أرجو نشر توضيحك والاعتذار لهذا الخطأ على نفس المواقع التي نشرت فيها مقالتي. ودم بخير
محمد علي الشبيبي] (أنتهى تعليقي لسعد الزبيدي في موقع الحوار المتمدن)
كان الأجدر بالكاتب سعد الزبيدي أن يكتب بضعة سطور في أعلى الصفحة لينبه القارئ الى أنه يعيد نشر الموضوع للكاتب محمد علي الشبيبي، ويشير لمصدره، وكان من الأسهل له أن يضع رابط الموضوع. بينما هو نقله وبعثه لموقع "الكادر" على الوورد، وغير العنوان الرئيس للموضوع ووضع بدله عنوان كتابي "ذكريات الزمن القاسي" كما وضع أسمه وبالخط العريض بمحاذاة العنوان البديل مما يعطي انطباعا بأنه الكاتب للموضوع! كنت أتأمل أن يعتذر الكاتب "سعد الزبيدي" وموقع -الكادر- لهذا الخطأ والتعدي على حقوق الاخرين في النشر ولكن للأسف لم أستلم أي رد، رغم انتظاري الطويل! لذا وجدت من الضروري ان أنشر هذا التنويه ومطالبة السيد (سعد الزبيدي) وموقع (الكادر) الاعتذار وتصحيح الخطأ.
محمد علي الشبيبي
السويد/ العباسية الشرقية
28 تموز 2018

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*- ادناه الرابط الخاص بالحوار المتمدن الذي نشرت عليه رسالتي للمدعو سعد الزبيدي –ضمن التعليق على مقالة له-:
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=209789