نقابة الصحة للإتحاد المغربي للشغل تقدم ملفها المطلبي لوزير الصحة الجديد

رحال لحسيني
2018 / 2 / 27

بلاغ إخباري بخصوص لقاء الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) مع وزير الصحة يوم الاثنين 26 فبراير 2018


انعقد يوم الاثنين 26 فبراير 2018 بمقر وزارة الصحة بالرباط لقاء لوفد عن الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل (UMT) برئاسة الأخ الكاتب العام للجامعة مع السيد وزير الصحة في إطار اللقاءات التواصلية الأولية للوزير الجديد مع الشركاء الاجتماعيين بحضور طاقم الوزارة وممثلين عن المكتب الجامعي والمناطق والفئات.

وبعد الكلمة الترحيبة والتقديمية للسيد الوزير، تناول الكلمة الكاتب العام للجامعة لعرض التصور العام للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) للنهوض بأوضاع قطاع الصحة ومجمل انشغالات وانتظارات وحقوق ومطالب نساء ورجال الصحة -بمعية المناضلات والمناضلين والمسؤولين النقابيين المشاركين في الاجتماع-.

وقد تم خلال هذا اللقاء، الذي دام أكثر من ساعة، تسليم وزير الصحة الملف المطلبي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) والذي يضم المطالب العامة والمشتركة للعاملين في القطاع بمختلف فئاتهم (الأطباء والصيادلة وجراحي الأسنان، الممرضين بمختلف تخصصاتهم، المتصرفين، المهندسين، التقنيين، تقنيي الإسعاف والنقل الصحي، المساعدين الإداريين والمساعدين التقنيين، حاملي الدكتوراه العلمية والدراسات العليا والمعمقة والمتخصصة والماستر -المساعدين الطبيين-، حاملي الشهادات غير المدمجين في السلالم الملائمة... والفئات المرتبطة بهم من خريجين وطلبة المهن الصحية) فضلا عن المطالب الخاصة بمواقع العمل؛
مع التأكيد على صون حقوق وكرامة وسلامة نساء ورجال الصحة بمختلف فئاتهم ومواقع عملهم وحمايتهم وتوفير الظروف الملائمة للعمل والاستجابة لمطالبهم العادلة والمشروعة وتحفيزهم والرفع من ميزانية مؤسسة الأعمال الاجتماعية لموظفي وزارة الصحة وتصحيح المنطلق القانوني لتمويلها لتكون في مستوى تطلعات العاملين في القطاع ومتقاعدية والعاملين فيها؛
كما تم تسليمه مذكرة الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) حول خصوصية قطاع الصحة باعتبارها "ضرورة مجتمعية ومطلب للعاملين في القطاع" مع المطالبة بأجرأة توصيات المناظرة الوطنية الثانية للصحة في شأن الاعتراف بخصوصية القطاع.

وفي الختام، اتفق الطرفان على برمجة اجتماع مقبل لتدارس الملف المطلبي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش).


الجامعة الوطنية للصحة


الدار البيضاء،27 فبراير 2018