تميمة الجهاد

عبد الملك بن طاهر بن محمد ضيفي
2018 / 1 / 19

لما ترك الأمراء ساحات الجهاد

امتطت الحرائر صهوات الجياد

لك المجد يا أيقونة الحب والجهاد

لك الخلود أيا عهد بالحرية تنادي

تذودين الردى عن أرض أجدادي

تجودين لقدسك بكل الأهل والأولاد

سجينة تنير لأهلها دروب الأمجاد

طفلة يهتز لشموخها عرش الجلاد

شكرا آل التميمي على تميمة الجهاد

شكرا شام الرباط والفداء والاستشهاد

شكرا عهد

شكرا دعد

شكرا فلسطين عرين الآساد

المجد والخلود لكم وبعدا لكل حكامنا الأوغاد