صلاة للعام الجديد

شاكر فريد حسن
2018 / 1 / 1



مضى عام

وارتحل

أقبل عام آخر

حمل معه بشائر

خير

برد

رعد

ومطر

مطر مطر مطر

فاح عطر النعناع

والزعتر

طال ليل السهر

وطاب السمر

ضحكت عيون

العاشقين

وتناجت أفئدة

المحبين

رفعت الكؤوس

وترنحت الرؤوس

سعدت النفوس

وتراقصت القلوب

فرحاً

وطرباً

على أنغام الموسيقى

والدبكات

والشراب

كثرت الصلوات

والأمنيات

والدعوات

بحلول عام خير

وعام محبة

وعام سلام

وعام مسرة

بلا عنف

وسطو

ودون حروب

وفتن

وجراح

وعذاب

وآلام

واراقة دماء

كي لا نرى أباً

ثاكلاً

أو عين أم تدمع

أو طفل يبكي

أمه

أو أباه

فلعل الله يحقق

الأحلام

والأمنيات