أكادير: الملتقى الثامن للكتاب بالأمازيغية

رشيد نجيب
2017 / 12 / 28

سيرا على عادتها كل سنة، تنظم رابطة تيرا للكتاب بالأمازيغية الملتقى السنوي للكتاب والكاتبات باللغة الأمازيغية في دورته الثامنة، وذلك يومي 30 و31 دجنبر الجاري بمقر غرفة التجارة والخدمات بمدينة أكادير. ويتمحور ملتقى هذه السنة حول:" إنتاج وتلقي الأدب الأمازيغي: أي دور للمؤسسات؟".
يتضمن البرنامج العام للملتقى جلستين علميتين يؤطر فعالياتهما نخبة من الباحثين المهتمين، وهكذا يساهم في الجلسة الأولى كل من الأساتذة: الحسين أيت باحسين (باحث وعضو بالجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي)، محمد أفقير (باحث بجامعة ابن زهر)، محمد أبيضار (مكون بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بأكادير)، محمد أوضمين (كاتب وإعلامي براديو بليس). فيما يساهم في تأطير الجلسة العلمية الثانية كل من الأساتذة: الحسين بويعقوبي (باحث بجامعة ابن زهر ورئيس جمعية الجامعة الصيفية)، رشيد العبدلاوي (باحث بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية)، محمد أكوناض (كاتب ورئيس رابطة تيرا).
ويتم، موازاة مع الملتقى تنظيم معرض للكتاب الصادر بالأمازيغية متضمنا للإصدارات الجديدة في المجالات الإبداعية المختلفة. كما يتم في نفس الملتقى تتويج المبدعين الفائزين في المسابقة الأدبية التي دأبت الرابطة على تنظيمها كل سنة، وتخص دورة هذه السنة جنسي الرواية والقصة القصيرة.
ويخصص اليوم الثاني من الملتقى لدورة تكوينية خاصة بالمنخرطين تتمحور حول الكتابة بالأمازيغية خطيا وإملائيا يشرف على تأطيرها الأستاذ عياد ألحيان (باحث بجامعة ابن زهر).