وضَاعَ كلي بنصفي اذ هَوى الطرفُ

جبار عودة الخطاط
2017 / 12 / 15

قايَضتُ حِلمي بأضغَاثٍ هيَ الأسَفُ
وَصرتُ اجترُّ لَيلي والنَوى كلِفُ
قاتَلتُ نَفسي فقالوا مَسَهُ عَرَضُ
وصرتُ نَفسَاً بلا نَفسٍ ،هوَ الصَلفُ
نذرتُ نَفسي فما أبقيتُ لي طَرفاً
فضَاعَ كلي بنصفي اذ هَوى الطرفُ
كسَرتُ جَبري بكسري كُلهم نكروا
من كانَ جابرهم ابانَ اذ رجفوا
قد ضيعوا كُلَ كُلي ويح معدنهمْ
و صرتُ جزءاً بجزءِ الجزءِ يَختلفْ