زورقاء اليمامة...

سلام كاظم فرج
2017 / 12 / 7

( إلى روح أمل دنقل ....)
سلام كاظم فرج
زرقاء اليمامة.... وقبل مئات من الجمر المثلج بالرياء/ أعنى السنين
توسمت في شعبها .. يقظة.. ونبهت.. وساهمت.. في رؤية الأشياء
زرقاء انتهت.. ولم تنته القصة...
أرى خلف كوابيس المدى / مدى...
وخلف هذا الضياء قمرا اعمى..
وفي نهايات الشموس..
يوما عبوسا مكتسيا لون الرماد
يا امة العرب..
افحمكم إترامب/ اغرقتموه بالهدايا
وباعكم شظايا .. في حفلة البغايا
افحمكم إترامب
والقدس بيت نقلت اليه .. بعض أغراض العروس
وسموها سفارة.. والقدس قد بيعت . ومنذ أزمان ... لأغراض الدعارة..
يا امة العرب.. مات ابن دنقل.. وماتت اليمامة.. والضحك كالبكا / فاضحكوا ما شئتم..