هكذا كرموكِ

دنيا عبد الكريم
2017 / 11 / 18


1. لديهم الكثير من الروايات والنصوص بما يُندى له الجبين ويخجل منه اللسان لذكرها ، ثم يدَّعون انهم كرموا المرأة وأعطوها حقوقها كاملة ومنحوها المساواة مع الرجل ، ولكن طفح الكيل ونفذ الصبر لما نسمع منهم من أكاذيب ، في محاضراتهم وألسنتهم في الواقع وأفعالهم المنافية لحقوق الإنسان وكرامة الإنسان واستقلاليته ، ولابد من ذِكر الخزي المستور الذي لايكشفوه لبناتهم ، لإظهار حقيقتهم وزيف عقيدتهم ، لنذكر أول رواية لإنتهاك كرامة النساء كونهن انسان وليس مخلوق تابع ادنى درجة ويوضع بجانب عورة ، ولا حياء في فضح الكهنوت :
روي عن زرارة بن أعين انه قال : سُئِل أبو عبد الله عليه السلام عن خلق حواء وقيل له : إن أُناساً عندنا يقولون إن الله عزَّ وجل خلق حواء من ضلع آدم الأيسر الأقصى ، فقال ، سبحان الله وتعالى علواً كبيرا أيقول من يقول هذا ، إن الله تبارك وتعالى. لم يكن له من القدرة مايخلق لآدم زوجةةمن غير ضلعه ؟ ويجعل للمتكلم من أهل التشنيع سبيلاً إلى الكلام ان يقول :إن آدم كان لينكح بعضه بعضاً ، إذا كانت من ضلعه مالهؤلاء حكم بيننا وبينهم ، ثم قال : إن الله تبارك وتعالى لما خلق آدم من طين وأمر الملائكة فسجدوا له ألقى عليه السبات ثم ابتدع له حواء فجعلها في موضع النقرة بين وركيه وذلك لكي تكون المرأة تبعاً للرجل من لايحضره الفقيه
أُقسم انني حين رويت هذه الرواية لأمي أصابها الذهول وطلبت مني ألاَّ اقولها أمام أبي وأخي تجنبا للتسلط علينا والتعسف بإسم الدين هذا هو التكريم!
ثم ماذا من هذا التكريم والإعتراف بالإنسانية وعدم التمييز إليكم هذا الحديث :
قال أبي عبد الله عليه السلام : " إنما النساء عي وعورة ، فاستروا العورة بالبيوت ، واستروا العي بالسكوت" مروي في الكافي.
حديث نبوي ، مرَّ رسول الله على نسوة فوقف عليهن : يامعشر النساء مارأيت نواقص عقول ودين أذهب بعقول ذوي الألباب منكن إني قد رأيت انكن أكثر أهل النار يوم القيامة فتقربن إلى الله عز وجل مااستطعتن ، فقالت إمرأة منهن يارسول الله مانقصان ديننا وعقولنا ؟ فقال أما نقصان دينكن فالحيض الذي يصيبكن فتمكث إحداكن ماشاء الله لاتصلي ولاتصوم ، وأما نقصان عقولكن فشهادة المرأة نصف شهادة الرجل " حديث صحيح البخاري
حديث آخر : " علقوا السوط حتى يراه اهل البيت فإنه أدب لهم " حديث صحيح الألباني في السلسلة الصحيحة.
حديث آخر : "المرأة عورة فإن خرجت استشرفها الشيطان " حديث صحيح الترمذي
حديث آخر : " للمراة عشر عورات فإذا تزوجت ستر الزواج عورة وإذا ماتت ستر القبر التسع الباقيات " حديث صحيح
بالنهاية يدَّعون انهم كرموا المرأة لها من كل حق نصف مايتمتع به الرجل من حقوق. واعتبارها ناقصة عقل أما عندما تخطئ فإن عقوبتها كعقوبة كامل العقل الذكر
وفوق كل ذلك يبيحون تزويج ناقصة العقل الصغيرة إتقاء العار منها والتخلص من مسؤوليتها من اجل ان تبني عائلة وتربي أجيال ، قال أحد الشعراء :
الأُم مدرسة اذا اعددتها... اعددت شعباً طيب الأعراق
كيف تعد تربية شعب وهي لازالت صغيرة وتحتاج الى العلم والتربية وكيف تحرمونها حقوقها وتحاسبونها حساب كامل العقل اذا كانت ناقصة عقل بنظركم ؟
ادلة تدعم كلامي :
قال تعالى : " واللائي يئسن من المحيض من نسائكم ان ارتبتم فعدتهن ثلاثة أشهر واللائي لم يحضن... "
قال اللائي لم يحضن من الجواري لصغر اذا طلقهن ازواجهنوبعد الدخول تفسير الطبري
مسالة فقهية عار في جبين كل كهنوت :
يقول الخميني في كتابه تحرير الوسيلة : " لا بأس بالتمتع بالرضيعة ضمّاً وتفخيذا "
والذي نستخلصه من كلام الكهنوت أعلاه هو سلب انسانية وإرادة الانسان الانثى لمجرد كونه انثى وجعل حياتهن ومصيرهن مرهونة بما يقرره القوامون عليها وكانها حيوان مملوك لهم يأكل وينام ويلقي فضلاته يتداولونه من شخص لآخر ويربطونه في مكان ما خوفا من هروبه وجلبه العار لهم على حسب قول احدى النساء الحوزويات عديمة الانسانية الذكورية " النعجة السايبة يجب ربطها"
فضيحة أخرى منهم لتزويج الصغيرات لأنهن إناث وبقائهن يجلب العار لهم وتجنبا للخطيئة منهن
مسألة التعجيل في تزويج البنت وتحصينها بالزواج :
عن الصادق ع : " من سعادة المرء ان لاتطمث ابنته في بيته " تحرير الوسيلة
مسألة 3 باب النكاح في تحرير الوسيلة :
يكره تزويج الزانية والمتولدة من الزنا وان يتزوج الشخص قابلته أو ابنتها ".
وما هو ذنب المتولدة من الزنا هل يؤاخذ المرء بذنب والديه او ذنب غيره من الناس؟
استعباد النساء :
عن الرضا عن آبائه عليهم السلام عن رسول الله ص. قال : " النكاح رق فإذا انكح أحدكم وليدته فقد أرقها ، فالينظر أحدكم من يرق. كريمته " تحرير الوسيلة للخميني
تكريم آخر : قال أبو عبد الله عليه السلام :
لاتنزلوا النساء الغرف ولا تعلموهن الكتابة ولا تعلموهن سورة يوسف وعلموهن المغزل وسورة النور " من لايحضره الفقيه الكافي ومروي عن ابي عبد الله عن الرسول.