مَذَلة

شيرزاد همزاني
2017 / 10 / 23

شعبٌ لا تزال تُسَيِّرهُ العشائر
ويحكمه والٍ ظالمٌ
جائر
ذو العقل لا يعيش بينهم
ينأى عنهم أصحاب الضمائر
كالمبذر فوق الصخور الصماء
يحصد من مجهوده دوماً
الخسائر
العارفون فيه لا يزالون يحلمون
هلموا
ألأحلام ما يوماً قررت المصائر
أحتمٌ علينا أن نعيش عبيداً
أعَقِمَ شعبنا أن يهبنا
الثائر
لا زال المتباهي بمحتده يسومنا
سوء العذاب
بعد أن قتلنا
بعد أن نهبنا
بعد أن ركبنا وقادنا لحظنا العاثر
أنهض ايها الشعب المسكين
أعظم الذلِّ
خضوعٌ لجبانٍ بالشجاعة متظاهر