اللي ما يكدرها - يغص بيها - يا حيدر يا العبادي

صمد ال طلال
2017 / 10 / 22

اللي ما يكدرها - يغص بها
يا حيدر يا العبادي

انت تعلم و متءكد من انك لست الرجل المناسب في المكان المناسب
بسبب ان من ولاك هذا المنصب ليس الشعب -العراقي بعربه وكرده لاءنك غريب عنه- ولا يعرفك
وان مولاك الحقيقي هو المحتل الامريكي
انك اديت له افضل خدمه حين رفضت تدخل روسيا لسحق داعش ولقطع دابرها من العراق وعندها كان على المحتل الامريكي الاختفاء ايضا من العراق
انت تعلم انك اعطيت الفرصه والمبرر للمحتل ان يبقى في العراق الى اجل هو يقرره
ان العراقيون بحاجه ماسه لانهاء الارهاب ودحره توفيرا للدماء الزكيه والشهداء والمعوقون
وانت علمن ان امريكا هي وكر وموطن الارهاب وداعش
انت تعلم ان الروس جادون في سحق داعش الصناعه الامريكيه وكما اعترف رءيسهم - ترامب - ولكنك منعتهم تنفيذا لرغبه امريكا
انك يا حدير يا عبادي فضلت المحتل الامريكي على العراق والعراقيون ودماءهم والامهم
وفي المقابل ان المحتل الامريكي فضلك على برزاني -؟- واخلى لك كركوك وخلق منك بطل وقاءد الضروره
لماذا
لكي تنافس المالكي في الانتخابات القادمه ولكي تسمح لامريكا بالبقاء واحتلال الوطن ولا تطرده من العراق
يا حيدر يا العبادي
ان الفرصه متاحه لك اليوم
اما
ان تنتصر الى وطنك وشعبك وان تطرد المحتل الامريكي من العراق ولا حاجه لنا به وان تحاصر سفارته وتختزل من فيها الى خمسين موظف اسوه بسفارتهم في تركيا
واما
ان تقاعست و لم تفعل ان الوطن قادم وخلال اشهر على حرب اهليه من نوع اخر عندها تكون انت معلوسا معلوس
وينطبق عليك المثل العراقي
- الي ما يكدها - يغص بيها