قصاد على ذمة العشق ...

خلدون جاويد
2017 / 9 / 27

قصائد على ذمة العشق ...

خلدون جاويد

* يوم لا أعشق أموت

أنا مُريدكِ
الجوع سُؤلي
والظمأ وجهَتي
والسهاد ديدني
وصلاة الروح مُرادي
ماذا أريد من دنياي سوى تراب ٍ يتكلم
بغيتي إنسان ولو من حجر ناطق
وله قلب يخشع معي
وعين تناجيني
سوى العشق لا أريد .
أنا سكير عشق
أين خمرتي ؟
انا خمار هوى
أين من تلوّعني التياعا ؟
أنا مُدمن حُبٍ
يوم لا اعشق أموت .

* الإقحوان مات
قوس القزح مغرور
لم يُعجبْ بأحد !
لكنه بك معجب .
لسنين ٍكان يبكي حتى رآك ِ
فأدرتِ له رأسَهُ
لقد داخ َجراء عطرك
هو والنرجس
وغار الفـُـل
وقدّم الياسمين آيات الطاعة
والنسرين
عاد الى بيت الطاعة
وأجهش السوسن الفوّاح حقدا ،
والإقحوان
مِن شدة ما اغتاظ وحَسَدْ
مات ْ.


* كوننا هامشيين

اكفـّـنا أعشاشٌ للعصافير
قبلاتنا
فراشات للنسيم كما للريح العاتية .
دموعنا ينابيع للسواقي
علمنا الروميّ ُ جلال الدين
بأن نعطي
ولا نأخذ
حناننا بساط لأقدام البشرية
حنيننا لايُحدْ
مادامت السماء لاتـُـحَدْ
نحن لامنتهي نورْ .
نحن شموع ٌ في طريق المُبصِر
والضرير .
نحن من يرفع العالم
الى الأعلى
مثل رضيع ٍ يُقهقه
لشمس الصباح
نحن الفخورون كوننا الهامشيّن
اذا ممرت بنا
تشيح بوجهك
وان حدقت بنا لاترانا ! .

*******

27/9/2017