هم يرجمونَ بما جنوا شيطانهم

محمد الذهبي
2017 / 9 / 6

هم يرجمون بما جنوا شيطانهم
محمد الذهبي
همْ يرجمونَ بما جنوا شيطانهم........... لكنَّ شيطاني يمانعُ يُرجَمُ
بالضدِّ مني قال لستُ كما ترى.........لم أغوِ ما أغوي وليتك تعلمُ
أغوت قصائدك البريئةُ عاشقاً.........ما ذنبُ شيطانٍ لشعركَ يفهمُ
لو يرجمونَ حقيقةً شيطانهم........... ما كانت الأممُ البسيطة تُظلمُ
ولكان نوّابٌ بأموالِ الخنا..............قطعوا مسافاتٍ لكي يتصنموا
أو كان في طوفانهم لصٌ يرى......... ما يفعل الشيطانُ وهو مُعَمَّمُ
سرقوا بلادي ثم راحوا في الورى.... يبكون ألّا يأكلُ النارَ معصمُ
الناس تأكلُ في المزابل جيفةً..........وهُمُ بأموال الشعوبِ تنعموا
صلّوا وصاموا ثم حجوا كي يروا............لله جناتٍ بها يتبرموا
الله في قلبي فحجوا كي تروا............مستقبل الأجيال بات لهُ فمُ
من ذا يكون إبليس نسبةَ واحدٍ..........من ألف إبليسٍ له يترحموا
حجَّ اللصوصُ فخلِّ دونك ما رأوا.......جناتِ عدنٍ صوتها يترنمُ
ناداهمُ الربُّ الكريم بربوةٍ.......... حجوا لأفواه الجياع ستكرموا
الدينُ مقياسٌ لأخلاقِ الورى......فقفوا على الوادي قريباً تُرجموا
من ذا سيرحمُ قاتلاً أو سارقاً...........تأبى العدالةُ غيبُها والمُعْلَمُ
هذي بلادُ الله أيتاماً غدتْ.............ما العيدُ والحجُ الذي تتوسموا
كيف التذاذُكَ إذ تطوف ببيتهِ.........وأخوكَ في ضرعِ المنيةِ يلثمُ
ما قال ربي في الكتاب تنازعوا.....وقِفوا على أبوابِ مكة تغنموا
هل تعلمون بذي الجزيرة ما جرى.. قتلوا العراق بشعبهِ وترحموا
بيتٌ تحيطُ بهِ خلاصةُ كاذبٍ.......ما انفك يقتلُ من يشاءُ ويظلمُ
لو كنتَ تعرفُ للإله شريعةً......... ما كنتَ للقيمِ النبيلةِ تهضمُ