هذه كليوباترا

عبدالامير العبادي
2017 / 6 / 25

عن كليوباترا
هذه دورة الافلاك
تسلب العطر من النرجس
تنهي لذة عشق مؤبد
وحده الظل يتخفى بين محنة ومحنة
ووحده حلمك يهز العروش
وان بدأت السنابك تدوس اجمل الاجساد
ربما ظننت ان محميات الالهة
لا تتكسر سيوف رجالها
او تبقى الدروع مشرعة بوجه الصدور
اينما حلت نجوم السماء
باعثهاامرأة خلقت هي الاجمل
والقياصرة يتقاتلون مع البرابرة
لاجلك انت وليس سواك
ايتهاالقديسة تحت قدميك
كم سقطت ممالك وتيجان
وكم غيرت الشمس اشراقتها
وكم احتجب القمر حزنا
حيث قيصرا اختار معبدا اخر

عبدالامير العبادي