المجد والنصر لأسرى -الحرية والكرامة-

الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
2017 / 4 / 30

• شعبنا الفلسطيني في الوطن وأقطار اللجوء والشتات مدعو لحماية وتصعيد الاضراب الكبير لأبطال الأمعاء الخاوية
• لا لخطة دولة الإحتلال بناء 15 الف وحدة استعمارية توسعية في القدس
• على اللجنة التنفيذية ورئيسها رئيس السلطة الفلسطينية الذهاب بالشكاوى الى محكمة الجنايات الدولية لإقرار حقوق الأسرى؛ الأمم المتحدة ومجلس الأمن لوقف البناء الاستيطاني المدمر في القدس العربية
اليوم الأحد 30 نيسان/ ابريل 2017 "تقرع الكنائس الفلسطينية أجراسها" في القدس والضفة وقطاع غزة "إسناداً لإضراب أسرى الحرية والكرامة" يدعو خطابها شعبنا الفلسطيني بكل تياراته وطاقاته صفاً موحداً خلف انتفاضة الأسرى، ثم ينضم رجال الدين المسيحيين والمسلمين إلى خيم الإعتصام، مع جماهير الشعب إلتفافاً حول الاضراب الكبير، وتأكيداً على لحمة الشعب الواحد خلف أسراه.
بالأمس الجمعة 28/4/2017 أقامت الجماهير الفلسطينية الصلوات في الساحات المركزية اضافةً إلى المساجد، التحم الجميع مع المتظاهرين في مسيرات إجتاحت البلدات الفلسطينية، في يوم عضب الشعب على دولة الإحتلال وهيئات سجون المحتلين والمستوطنين المستعمرين.
ندعو شعبنا إلى المشاركة الجماهيرية في "التصعيد الكبير" الثلاثاء القادم مع أسرى الأمعاء الخاوية، ومع مساندة الطبقة العاملة وطبقات الشعب الفقيرة في الأول من أيار/ مايو 2017، عيد العمال العالمي على طريق العدالة الاجتماعية.
إضراب أسرى "الحرية والكرامة"، وكل الشعب ضد خطة دولة الاحتلال لبناء 15 الف وحدة استعمارية إستيطانية توسعية جديدة، لأسرلة وتهويد القدس العربية المحتلة عام 1967، وإعلان تفاصيل خطة التوسع الاستعماري في القدس، قبل زيارة الرئيس الأمريكي ترامب إلى دولة الإحتلال في 22 أيار/ مايو المقبل.
الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تدعو رئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بتقديم الشكاوى لمحكمة الجنايات الدولية، لمساندة اضراب أسرى "الحرية والكرامة"، وقرارات جديدة من المحكمة الدولية لوقف عدوان خطة التوسع الإستعماري الإسرائيلي في القدس العربية.
الجبهة الديمقراطية تدعو منظمة التحرير والسلطة الفلسطينية إلى العودة للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي، لتطبيق القانون الدولي بحقوق الأسرى الإجتماعية والصحية والتعليمية، وقرار مجلس الأمن 2334 بالإجماع في كانون الأول/ ديسمبر 2016، بالوقف الكامل للاستيطان وفرض العقوبات على دولة الإحتلال الإسرائيلية التوسعية.
الاعلام المركزي
30/4/2017