دحرجة الورق

عبدالامير العبادي
2017 / 3 / 3

دحرجة الورق
عبدالامير العبادي
هل ترى لوحتك الاجمل
او ريشتك لا تنكسر
او ورقها لا يقبل الاندثار
او ان قارورة خمرك سماوية
اني ارى مدنا رسمتها
كانت من بكاء الشعراء
بكاء غريب في مدن
من النرجس والزيزفون
بكاء ملحمة طروادية الاصل
اما هنا لا منصات
تطهر خطاباتنا القرمزية
عدا انا نتامل لحودنا
ننسى ايقونات مدن لسنا لها
نهرب لغابات علنا نروض بومة
نستقي منها حكمة
الحكماءاعيتهم خمرة الانا
الاباطرة يتركون القلاع
القساوسة والكهنة يأمرون
بناء شواهق المعابد
يفتخرون بقوانين السخرة والسبي
وتحت اسس كل جدار
طفل
امرأة
شيخ
ينحر قربانا لاقدام الجواري