الجامعة الوطنية للصحة MT تستنكر مؤامرة التصويت على القانون التخربيبي لمكتسبات التقاعد بمجلس المستشارين

رحال لحسيني
2016 / 7 / 5

الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل UMT تستنكر مؤامرة التصويت على القانون التخربيبي لمكتسبات التقاعد بمجلس المستشارين *


تلقت الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل باستياء بالغ مصادقة مجلس المستشارين على المشروع الحكومي التراجعي للتقاعد يوم الثلاثاء 28 يونيو 2016 (بـ 27 صوت "مع" مقابل 21 صوت "ضد") بشكل يثير الاستغراب.
فرغم توفر "المعارضة" بمجلس المستشارين على الأغلبية العددية، فقد أبت عدة أطراف إلا أن تشارك الحكومة في تنفيذ مخططاتها المعادية للموظفين وفي تحميلهم تبعات الأزمة المفتعلة للصندوق المغربي للتقاعد.

إن الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل إذ تعبر عن تنديدها بالهجمة الحكومية الشرسة على مكتسبات الموظفين، واستنكارها لمؤامرة تمرير التعديلات التخريبية لمكتسبات التقاعد أمام مجلس المستشارين وتحيي الموقف المشرف لفريق الإتحاد المغربي للشغل الذي صوت بجميع أعضائه ضدها؛
فإنها تجدد رفضها لهذه "القوانين" التي سيترتب عنها في حال تمريرها بشكل نهائي ضرب المكتسبات التاريخية لعموم الموظفين -ومن ضمنهم العاملين في قطاع الصحة- جراء الرفع من قيمة اشتراكاتهم والزيادة في سنوات عملهم وتقليص معاشاتهم عند إحالتهم على التقاعد؛ ناهيك عن عدم مراعاتها لخصوصية قطاع الصحة وطبيعة العمل فيه والتي تقتضي تخفيض سن إحالة نساء ورجال الصحة على التقاعد وليس الرفع منه، ولو على غرار بعض قطاعات العمل الشاق والمضني.
كما أنها لم تنصف مستخدمات ومستخدمي أغلبية المراكز الإستشفائية الجامعية بالمغرب الذين يرتهن مصيرهم للتقاعد الهزيل لـ"صندوق الفقر والعار".

إن الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) تجدد رفضها المساس بمكتسبات وحقوق الطبقة العاملة والجماهير الشعبية، وتدعو مناضلاتها ومناضليها ومكاتبها وعموم نساء ورجال الصحة بمختلف فئاتهم ومواقع عملهم إلى التعبير عن رفضهم الإجهاز على مكتسباتهم وإلى اتخاذ ما يجدونه ملائما من مبادرات في شأنها؛
ومواصلة التعبئة والانخراط في باقي أطوار وأشكال مواجهة المشروع التخريبي المشؤوم للتقاعد، وفي معركة التصدي لمختلف القرارات والمشاريع التراجعية التي تستهدف حقوق ومكتسبات نساء ورجال الصحة والطبقة العاملة المغربية، وتطالب بالإسراع بأجرأة لجنة تقصي الحقائق حول الأزمة المفتعلة للصندوق المغربي للتقاعد ومساءلة المتسببين فيها.

الجامعة الوطنية للصحة



بلاغ 4 يوليوز 2016