خمسة انهار في كفك

جبار عودة الخطاط
2016 / 6 / 22

خمسة نهارٍ في كفِك
وبِفجرِ القَدْرِ جَرى نهرٌ
من هامكَ كي يرسم جرحاً
في قلبِ المحرابِ بطِفك
كان اللهُ بشهرِ اللهِ
ينعى قلبَ اللهِ النابضِ بالأيتامِ
بالإسلامِ
إذ تقف الأفلاكُ بصفِك
ومحمدنا الثر الحاني
مَن زق معارفَ الواحِ الاسمِ الأعظمْ
لتسافر ظمأى في عرفِك
وتطرزُ
في النهج الأبلغ
وتطرزُ
في النهر الأبلج
غابة أنوارٍ من حرفِك
وبتول الأطهار الأنقى
والسبطان بقية سيفِك
بل كل جلالٍ وجمالٍ
بل كل حفيفٍ وخريرٍ
بل كل كبيرٍ وصغيرٍ
بل فقيرٍ وفقيرٍ
بل كل ضعيف بالدنيا
يبكي اليومَ أباه بجُرحٍك
يبكي اليومَ اباه بحتفِك
...........
لا .. لا حتفُ ..بل حتفك فوزُ
بل فوزك بحرُ يتعاظمْ
من يبلغ فوزا يا حيدر
فينال غديرا من جرفك
خمسة أنهار في كفك