قد يكون الليل أبهى

إلهام زكي خابط
2015 / 10 / 26

قد يكونُ الليلُ أبهى

قد يكونُ الليلُ أبهى
من نهارٍ غارقٍ
بين أثوابِ الأنين
أو بين صمتٍ حائرٍ
في كلِ حين
إنما الليلٌ هدوءٌ وسكون
قد تستكينُ مع الدجى
بعضُ الشجون

أنا منْ صاحبَ الليلَ الطويل
وصاحبَ القمرَ والنجمَ الجميل
وصاحبَ خيالا
في رحابِ الكونِ
حراً يطير
لكن في وقارِ الليلِ
ثمةَ موعدٍ
مع الصدى
صدى أحلامُ ضائعةٌ

صدى براءةٌ مذبوحةٌ
صدى الأنامِ في الضياع تسير
وكلُّ منْ تحت القبابِ أسير
فيا ليلُ ما بالكَ أغويتني
بقبلةِ نجمٍ متلألأ
وعلى شفتيه
رعشةَ الألـمِ
ورحيقَ الظنون
ما الذنبُ يا ليلُ وقد ألهمتني
برقصةِ الفراشِ
حولَ الأنجمِ
وحول مساراتِ الجنون
أنا منْ عشقَ الدجى
وعشقَ تجوالاً
في فضاءاتِ النجوم
فلـِمَ تركتَ الآهاتَ حولي
يا ليلُ تحوم
وقد رغبتُ لو أنني
في محرابِ الحبِ أكون
وبغيره أن لا ... أكون
26 / 8 / 2015
السويد