فجر غجري

مالكة حبرشيد
2015 / 8 / 18

من بين العناوين
الغارقة في المجهول
استلك شعرة
لوثت عجين الذاكرة
كل الحقن فشلت
في تهدئة اوجاعك المزمنة
وحدها جمرة الكي
اخرست آهك الا دمنتها
مذ عسعس الغرام
صحصح العشق
وكنت بعضا منك...يا كلي
افرغ من دن صمتك
وامنح انتظاري المحموم
بعض حقه
وان كان العمر غروبا
قد بلغت من لدني قهرا
وما انتزعت منك يوما عذرا


اصدق العشق
ما يتغذى على افانين الرماد
من فرات الانتظار يرتوي
فاينك من سلسبيل احتراقي
كل لحظة أشيع بعضي
الى الهاوبة الاخيرة
لا طائر هنا يعلمني
كيف أستر سوأتي
ولا حلم يبعث النبض
فيما تبقى
فانثر غبار ابتسامتك العجفاء
امنح برد الحكاية بعض دفء
لاتسلق جليد الجفاء


ثمة حزن دفين
في صوت الريح
وجع في روح القصيدة
وانت ....حرف حاد
يجرح قلب القافية
ها أنت تعزف على ناي انهزامي
عند اخر محطة للحلم
والصفصاف يصغي واجفا
فوقه الاعشاش
تحمل بيض الاماني
الذي تعفن
حين خمدت الرعشات


القصائد تراود
غبار الحكاية
عل حبات الدمع المتدحرجة
ترويه فيخضر
اغصانا نديانة
تعيد للظل المنكسر عنفوانه
للحلم الافل توهجه
ليتخضب الهواء
بوهج الضحكات


قد عبرنا رجفة النهاية
ولم نفطن للقر
وقد حصد حقول الوجدان
سلام ...سلام
ايها القصيد المفتوح
على سفح الذكريات العميق
في بؤبؤ الروح يمامة
تنقر فاكهة الموت
وتغني لفجر غجري
لم يخطيء طوالع الرؤيا