شوراع الذكرى

إلهام زكي خابط
2015 / 4 / 12

شوارع الذكرى

لِـمَ في شوارعِ الذكرى
يـا قـلبُ تتجـولُ
و تبحثُ عمن بكاك وتنتحـبُ
و أراكَ
بجلـدِ الذاتِ تستعـذبُ
أمـا كفاكَ أيـامـاً
بكى بها .. الـزهـرُ
و الطيرُ في سماك
حبيسٌ .. لا يغـردُ
فما الحياةُ يـا قلبُ سوى حلـمٌ
تبكي به الأنـامُ ثـم تسلو
هي الحياة هكذا
شقـاءٌ وعـذابٌ ثم يسـرُ
أما رأيتَ الأشجار من عـُريها
كيف تنتفضُ
ومن جديـدٍ للحياة تنهضُ ترحبُ
تنير السماء دمُوعها ، شريانـُها
فهي أبداً للحياة تتطلعُ
تزهـرُ وتينـعُ
فمتى أيها الغارقُ
في السباتِ تصحـو
ومـن فؤادكَ الأحزانَ تمحــو
ومتى الأرواحُ بالأرواحِ
تلتقي
ومنها برحيق الحياة
تتشبعُ


22 / 11 / 2014
السويد