يوميات سائح في سورية

ربحان رمضان
2015 / 3 / 24

" الزيارة " هذه القصة كتبتها إثر عودتي من مؤتمر لحزب كنت فيه عضواا بالمكتب السياسي ، دعيت إليه ولم استطع حضوره لوصولي متأخرا ً عن الموعد نتيجة تأخر الدعوة أولا ، وبالتالي صعوبة تأمين بطاقة الطائرة بالسرعة المطلوبة ،
نويت أن لا أسرد ماجرى لي أثناء زيارتي تلك ......

أقســـمت ً بذلك كي لا ترد أسماء زعماء وقادة كانوا السبب في تلك الزيارة التي كانت تنتظرني فيها أربعة فروع من أجهزة الأمنوالمخابرات ..

سأقص عليكم قصة كريم ... كريم الرجل (اللي بحاله) .. الكردي – العراقي الذي أقسم قسما ً معظماً على عدم زيارة هذا البلد طيلة العمر مهما كان السبب ..
قال ليمستغربا ً : " لك شو عندكــو ترحيب بالضيف ؟ .. غير شكل " .
رحت هاديكالسنة على سوريا (ترنزيت ) ، مابعرف شو عمى ع قلبي وقطعت طيارة ع سوريا مو ع تركيا .. !!
لما ًنزلت من المطار فكرت حالي ببغداد أيام صدام حسين ..
زلم لابسين أسود ، وزلم أزرك وعم يحوموا بالمطار ..
*****
والله شفتانه كل جماعة صافة بحسب الجنسية .. شباك للعرب السوريين ، وشباك للأجانب ، وشباكللعرب الي يحملون جنسيات أجنبية .
وقفت بصفالعرب اللي يحملوا جنسيات أجنبية ، ولما وصلت انطيته الجواز .
باوعالجواز ، وباوع علي .. !!
صدك ..شذب ؟ مبين انهم ناوين على شي ..
كاللي :" انت كريم ؟
كلتلو :" نعم أنا كريم .
ماشوف إلاومسك التليفون وخابر شي ( ... ) حيشاك ، ويكلو : " .. سيدي مسكناه قبل مايعُمل شي .. !! " وكأنو كان بطل فيلم ومسك مجرم حرب .. !!

صدك ..شذب ؟؟ !!

بعد شوي ،اجا واحد وعليه شوارب 8 شباط طبك الأصل ، المخابرات العراقية أيام المكبور ( الليماينذكر اسمه) ، كالي : " انت كريم ؟ "
كلت :" نعم أنا كريم " .
دخللعندوا ..
وشوي ، جهواحد تاني (أذانيه هيك لكدام .. مثل البقرة ) .. سألني انت كريم ؟
كلت :" .. نعم أنا كريم "
وماشوفإلا وماسكين واحد .. الله أكبر .. أربعة خمسة ، وطركك .. !!
على وجهه.. على راسه .. اتنين وراه ، وتنين كدام .. وواحد لاحكهم ببارودة أخمص طي .
بالمطار.. !! بالمطار .. !! .. ولك مطار دولي .. !!
شذب ..صدكك .. ؟

قربت منالشباك وسألته ، هالمرة بلهجة عراقية حتى يعرف انو عراقي مو سوري ..
أخي شوالموضوع ، ماتفـّهمني ؟
كالي :" مو شغلك ، بعدين بتعرف " .
وشوَشليعكلي .. أخي ماتفّهمني شو بدكن مني ، ماتفهموني شو السالفة ؟
مارد عليي ..

صدك ..شذب ؟؟!!

واحد فايت.. وواحد طالع والكل يباوع علي .. !!
تلت ساعاتعلى هالحالة ..
بعدينناداني ، والله طلع ابن حلال : كريم ، خود هالورقة وراجع الفرع .. ماعدت اتذكررقمه .. !!
ضل جوازالسفر عنده ، وتركني اطلع .
طلعت لبرهماشفت الشخص الجاي لعندو .
كان فيواحد من الشام يشتغل عند ابن أخوي بفيينا ، ولما سمع بأني مسافر ع سوريا أعطانيمصاري لوصلن لأبوه ..
أخدتتاكسي ، وع العنوان الشوفير وصلني ..

والله دكيت الباب ، واستنيت شوي .. انفتح الباب بشكل (يعني عشر سانتي متر) .. سألتنيمرّية من ورا الباب : مين ؟
كلت : أناجاي من عند محمد بفيينا ، بعتني لعندكو .. باعت معي أمانة ، ممكن احكي مع أبو خالد؟
ماردت علي، مافي خمس دقايق الا واجى واحد هيك طويل عريض ، وشورابه متل شواربك .

الزلمة رحب فيي ، والله فورا ً : " أهلين وسهلين وميت مرحبيتين .. تفضل .. تفضل " .
والله فتت، قعدت بالصالون . ..
راح جابَمي .. وكهوة .. وكل شوي يصيح لمرتو بشان تستعجل بالطبخة ..
وعلى أهلاوسهلا ..
سألني عنمحمد وعن فيينا .. كلتلو : بدي اسألك كبل ماتسألني : " وين الفرع رقم ( .. )

ماشفتوإلا تغير لونه ، وانخطف ..
- شو بدكبهالسؤال بلا مؤاخذة ؟
فحكيت لواللي صار معي .. من طكط- - - ك لسلام عليكو ..
َكلي :" انت عامل شي ؟ "
كلت لو :أنا أول مرّة بجي فيها ع سوريا ، شو بدي أعمل أخي ؟ جاي روح أزور أهلي بالعراق ،ومافي ؛ يا مطار الشام يا استانبول .. اخترت الشام .
َكلـّي :" ما تكون عامل شي ؟ "
كلت لووالله متل ما عم احكي لك ..
وينهالفرع ؟
َكلي :اليوم رح ابعت معك ابني أيمن يوصلك على اوتيل ظريف بالبلد ، وبكره ان شالله باخدكوبدلك عالفرع .. بس من بعيد ..
كلت لو :مليح ، الله يجزيك الخير .

تاني يوماستنيته بالأوتيل .. قعدت ع البرندة استناه ..
شفته جايوعم يباوع لورا ، كان خايف .. " الحق معه .. !! "
نزلتســلمت عليه ، ومشينا سوا لعند تاكسي صاحبها فاتح الباب وعم يدخن سيكاره .
ركبنا معه، مابعرف شو حكى لو .. المهم وصلنا على منطقة فيها ناس وعالم .. نزلنا من السيارة. َوّككف .. كاللي : " شوف هالبناية الكبيرة " شايفها ؟
كلتلوشايفها .
كلي : ..هنيك .
شكرتو ،ورحت باتجاه العمارة اللي أشرلي عليها .. .

َسلمت علالبواب ، كلت لو باعتيني لعندكن من المطار ..
- من المطار؟
- كلت لو :أي من المطار .
بعتني لعند واحد ورا طاولة ، كتب اسمي ورقم جوازي وكالي : " اقعد هون !!."

قعدت تلتساعات عم استنه لينادوني .. !
بعديننادوني ، مشي معي واحد يوصلني لعند المحقق ..
دخلنا باب، مشينا بكريدور ، بعدين باب . فتح الباب طلعنا بباحة ، مشينا شوي دخلنا بباب تاني..وكريدور .. هيك حتى وصلنا على مكتب كاعد وراه واحد هيك صعلوك ..
كلي اتفضلاقعد ..
كعدت .
سألني شوبتشرب .. كلت لو : سلامتك َسيدي .
كلي : لالا انت اليوم ضيفنا .
رن الجرس، اجى واحد "الله لا يشّوفو لحدا " متل مايكولوا الشوام ..
كالو :هات اتنين قهوة قوام .

وقعدنا خمس ساعات على سين وجيم ..
انت كريم؟
كلتلو :نعم أنا كريم .
- ليش جاييع الشام .. ؟ مين بتعرف بالشام ؟ كم مرّة صرلك عم تيجي ع الشام ؟ مين باعتك ؟ شوعم تشتغل بالنمسا؟ شو كنت تشتغل بالعراق ؟

خمس ساعاتأسئلة .. !!
بعدينقرّب لعندي ، مسك لي ايدي وبصمّني على التقرير اللي كان كاعد يكتبو .

طلع لبرا.. غاب حوالي نص ساعة ، رجع ومعه جواز سفري ، انطاني ياه ، وكال لي لازم تروحتراجع الفرع ( .. )
طلعتَأدوّر على أبو أيمن ، ماكو ..
أخدتتاكسي ورحت لعندو ع البيت ..
طلع ليووجه أصفـــ.. .. ــر .. متل الكهربا ..
كالي تفضل.. فتت ، وكبل مايجيب مي يشرّبني هلكني بالأسئلة : " شــو صار معك ؟ شو سألوك، أوعى تكون جبت اسمي دخيل ُمحمد .. والله شغلتك بتشغل البال ..
بس مايكونحدا شافك وانت جاي لهون ،ولك ماتكون عاملك شي عملة بهالبلد ؟
- اللهوكيلك أول مرّة بجي ع الشام ، وما عاد عيدا .. ؟
- شو بدنمنك ؟
أخي دلوقتبعتوني على فرع غير هداك الفرع .
- وشو اسمههالفرع ؟
انطيتهالتحويل ، قراه .. كالي : أنا بعرف واحد مخابرات بهاد االفرع رح احكي لك معو ..
راح جابالتليفون ورجع ، اتصل بالرجّال .. قالـّو تعال اشرب شاي عندي ..

مافي عشردقايق ، اجى صاحبه .. لك شو صاحب .. !!

كلي : شوفشوحابب تهدي أبو علي من النمسا .. اهديه .
باوعت عالزلمة لكيته تخنث ، صار يشاورلي بحواجبه مثل القح .. استغفر الله ..
طلعت خمسين ُأويرو ، وحطيتهن بالجيبة ، كلتلو : " اشرب فيهن كهوة .. "
عدّل صاحبأبو أيمن كعدتو ، باوع علي من فوق لتحت وكالي : " بكره تعال متأخر ، رحاحكيلك مع معلمي وكل شي رح يمشي ع التمام ..
شرب شايتو، وطول الوكت واني أباوع عليه وعلى أبو أيمن ، وأفكر وأندب روحي .. ولو شوي لألطم ..
نفسالاستخبارات بالعراق ، نفس الطاسة ونفس الحمّام ، مافي فرق ..

رحت تانييوم تعبان ، لأني مانمت ..
لما وصلتع الحرس سلمت عليه ، سلم علي ..
كلتلو :عندي مراجعة بفرعكم .

َبعّـدعني ، ورفع البارودة بوجهي وكلي : َوقف هنيك ولا .
وينماعرفت ، وماشفت إلا واشتغل الطك ..
أخي ، أخيأنا جاي زيارة ..
- زيارة ولكعرصة .. الله وكيلك هيك ويصيحوا ، صاروا تلاتة أربعة مابعرف .. وأخدوني لجوا لعند واحد ، يا عريف ، يارقيب ( واحد حمار ) لا كال شو اسمك ولاشو ذنبك ، وبالشف .. خلاني اصحى من غفوة .
كلتلو ياأخ أنا جاي من طرف أبو علي .
- لك خرىعليك وعلى أبو علي ، مين أبو علي ولا ؟
- َسكتني ، ماعدت عرفت كيف ردعليه ..
- مين أبوعلي ولا ؟
- كلتلو :ياأخي أنا جاي من النمسا وقفوني بالمطار ، وبعتوني على فرع ( .. ) وفرع ( .. )بعتني لعندكو ..
- أنا رايحع العراق ترانزيت ، شو بدكن مني ؟
والله سكتشوي .. مسك التليفون واتصل بواحد ( .. ) ما بعرف شو رتبته ، كلو : سيدي َهي كريمشرّف ، جب لك ياه ؟
َسكـّرالتليفون ، كام على حيله وكلي : شرف ..
فتت علىالضابط .. مكتب ، تلفزيون ، وفيديو ، وكراسي ، ومسجلة .
كلوللعسكري اللي عندوا : شو ف شو بيشرب كريم .
كلت لو :خلها شاي .
وهداكالظابط كاعد يكلـّب اوراق ، وجاب دوسيه ، ويكلب ، ويكلب ..
كلتلو :شو عامل ، ماتفهموني ؟
كالي :المعلومات عنا بتقول أنك ضابط بالمخابرات العراقية ، كم مرة اجيت ع سوريا ؟ ومينبتعرف بالشام ؟
- أول مرّة، أنا جاي ترانزيت ، ومالـــي معارف ، ومابدي يكون اللي معارف ..

- وبدا يسألوأني أجاوبه ، هيك ولساعة 3 بعد الظهر .. ومعه واحد عم يكتب ، وبعد ماخلص خلانيأوقع ع الورق اللي كتبه ، وطلع برّا الغرفة ..
- مافي عشردقايق إلا ورجع ، كال لي : في عنا معلومات عن واحد اسمه بيشبه اسمك معلوماتنا عنوأنو ظابط بالمخابرات العراقية ، رح اتركك ، بس قلي من وين بدك تروح العراق ، منالتنف ، والا من المالكية *؟
- كلت لو :من وين بدكن اسافر رح سافر ، بس اتركوني ..
- كال لي :والله التنف أحسن ، أقرب لك .

طلعت ،رحت أخدت غراضي من عند أبو أيمن وبوجهي ع اوتيل بنص البلد ..وتاني يوم سافرت عنطريك التنف ..

ع الحدود، كمان أكتر من نص ساعة ويدورون على اسمي ، التفت اللي عم يقلب الأوراق بالأخيروسألني : راجع من هون ؟
كلت لو :نعم .
كال : معالسلامة ..

رحت ..شفت أهلي ، واصحابي ورجعت ، مولازم ارجع من نفس الطريك ، واللي فهمتو انو خلص مافيمشكلة .

رجعت مننفس الطريك ، لما وصلنا لمركز الحدود طلع عسكري غير اللي كان هادك المرة ، أخد منالركاب جوازاتهم وراح .. ماشوف بعد شوي إلا ورجع وكال : مين كريم ؟
كلت : أناكريم .
كال : شرفمعي لجوا .

صدك ..شذب ، مو على أساس سألوني وخلصنا .
واللهمشيت وراه ، فات لعند الضابط ، فتت وراه ، ولا الضابط غير ضابط .. !!
ماسك رزمةوراك كاعد يكَلب بيها ..
كالي :الحمد الله ع السلامة ، شو أول مرة بتيجي ع البلد ؟
كلتلو شوصار معي .. وانو اللي كان محله من اسبوعين تركني وكالي : مع السلامة .
كال : هوقلك مع السلامة ، وأنا بقلك الحمد لله ع السلامة .
تفضل قولمين شفت بالعراق ؟
كلت لو :والله شفت اخواني ، وكرايبيني ..
كال :كذاب ..
هاتاحكينا مع مين اجتمعت ..
واللهاخوتي التنين ، وابن أخوي المقعد ..
كال لي :بدك تحكينا كل شي .. من طقطق لسلام عليكو ..
وأربعساعات وكاعد يسأل ، وأنا أجاوب ..
بالخيركال لي : أنا صدقتك ، ورح اتركك ، بس إذا طلع كلامك كذب الله يعينك .
كلت لحالي: يلعن أبو ي إذا رجعت مرة تانية ..
طلعت ،ماكو سيارة .
راميينغراضي هيك على جنب ، والشنطة مفتوحة .. بس مو رايح منها شي ..
وقعدتأكثر من ساعتين حتى وافك شوفير تكسي يوصلني معه ع الشام ..
ماتصلتبحدا ، لا بأيمن ولا بأبو أيمن ..
بوجهي عالمطار ، ظليت أكثر من خمس ساعت كاعد عالكرسي حتى اجى وكت الطيارة ..
وكفتبالدور .. ولما وصلت لعند موظف الأمن العام ، وكبل مايحكي شي طالعت " خمسينيورو " وحطيتن بجيبتو ..

باوعبوجهي ، تخنث ، ضحك ..
مسك الجواز، وَطك .
حط الختموكال لي : سوريا بلدك .
أهلا فيككل ماتجي لعنا ..

==========
* كاتب وناشط سياسي .