بحر يبكي

عبد العاطي جميل
2014 / 11 / 13

...
أسرني جسد البحر
قلت : أتعرى
ربما
تمسني زرقته
نسيت أني
عاريا أقبلت
إليه ..
قال الزرقة :
أتدلني
على لون أرتاح
فيه ؟؟ .
قد مللت زرقة
ليست لي ..
و قال البحر :
لا وجه لي ،
أبيض ، أحمر ، أزرق
مظلم ، أسود ، ميت ،
أو هادي ،
كل كما يبغي
يراني ..
رجعت
أخفي عرائي
ولم يسرني البحر
حين ودعني
يبكي ...
فبراير 2002

...
يجيئها مطر فتمحي
...
طفلا يخرج
فاتحا
للغد يده
يقبل زرقة البحر
شلالا
يتدفق أفقه المنكسر
يعصر برتقال الروح
يوقظ توازن الألوان ..
تلك لوحة شعب
مسخت رؤيتها اليافطات
هل يركن طفل
إلى سواد آت
من أعلى لوحة مائية
في زاوية صفراء ،
أم يجمهر طيور فجره
رابضة
في القلعة ؟؟ .
حين يعلق لوحته
تحلق
يجيئها مطر
أشعث
فتمحي ...
مارس 2002