رمضان أو الصوم الاسلامي هو شخبطة و لخبطة للجسم

نهى سيلين الزبرقان
2012 / 7 / 1

حلول شهر رمضان حثني على كتابة هذا المقال، ان هذا الشهر العظيم لدى المسلمين والذي فيه تٌغلق ابواب جهنم كما يقال، وتُربط الشياطين (رغم أن الشر منتشر في رمضان)، ويُختم فيه القرآن، و أنه الشهر الذي أنزل فيه القرآن، رغم ان هذا القرآن أنزل في شوال ، وذي القعدة، وذي الحجة يعني على مدة 23 سنة، فلماذا القرآن يقول رمضان فقط ؟ المهم ليس موضوعنا اليوم..يعني أنا اردت أن اكتب اليوم عن الكذب الذي ينتشر عن فوائد الصوم الصحية. ما أن يحل رمضان تبدا أبواق شيوخ الدجل تروج لفوائد الصيام الصحية، لكن لنرى هل الصيام هو صحي ؟؟؟؟


ماهو الصيام حسب علماء التغذية ؟ الامتناع عن الاكل تماما لمدة تزيد عن 24ساعة هو الذي يُسمى صوم عند علماء التغذية وهناك نوعين من الصيام : الاول الامتناع عن الأكل لكن مع الشرب ، الثاني هو الامتناع عن الاكل والشرب معا. لكن مايحدث في رمضان هو اسقاط وجبتين فقط :فطور الصباح والغذاء مع تناول وجبة العشاء الضخمة جدا وهذا ليس صوما عند علماء التغذية، بل يؤكدون على ضرره، لأن عدم أخذ وجبات الطعام في أوقاتها يؤدي الى :
أولا نتيجة للجوع سوف يأكل الانسان حتما أكثر مايحتاجه جسمه، ثانيا نتيجة لحالة الجوع التي عاشها الجسم سوف يستفيد استفادة كاملة من المواد الغذائية التي تُعطى له. مثلا في نظامه العادي يستفيد الجسم 75% من الاغذية المأخوذة، لكن لما نسقط وجبات الطعام فأن الجسم يستفيد 95% من الأغذية المأخوذة. هذا معناه أن الجسم سيخزن شحوم اكثر في هذه الفترة. (1)


ايضا الذي يحدث في رمضان او الصوم الاسلامي هو شخبطة ولخبطة للجسم وليس فيه اي فائدة صحية ، ففي رمضان الناس لاتاكل نهارا وتاكل ليلا كل الأطعمة الشهية، أي لما يكون الجسم محتاج لطاقة لاتُعطى له ولما يكون غير محتاج لطاقة تعطى له، أن كل علماء التغذية يؤكدون على ضرورة وجبات النهار(خاصة فطور الصباح و الغذاء) لانها هي التي تزودنا بالطاقة للنشاطنا اليومي، لكن الذي ناكله في الليل (حيث نشاطنا قليل) الجسم لا يصرفه في الطاقة لكن يٌخزنه كشحوم. لأن جسم الإنسان أثناء النوم لا يحتاج إلى طاقة كبيرة وبالتالي ليس بحاجة أن يحرق المواد الغذائية المخزونة فيه.


هذا معناه ثلاثون يوم والجسم يٌخزن في الشحوم التي لم يصرفها في الطاقة زائد الشحوم التي خزنها لاجل حالة الجوع التي عاشها، وهذا يؤدي الى زيادة الشحوم في الجسم، لذا الذي يقول لك أن وزنك سيخف في رمضان فهذا غير صحيح، ايعقل ثلاثون يوم والجسم يخزن في الشحوم فكيف سيخف وزنه ؟

وهناك عدة مغالطات كبيرة "ينعتونها بفوائد الصيام الصحية"(2) يروج لها الدجالون ليثبتوا حكمة الله في الصيام الا وهي أن الجسم يتخلص من سمومه أثناء الصيام أو أن الجسم يتغذى على شحومه يوم الصيام، أو أن الجسم يجدد خلاياه يوم الصيام، أو العلاج من بعض الامراض ..الخ ، هذا كله غير صحيح ، لانه ليس هناك دراسات أوبحوث عملت على الصيام الاسلامي و أثبتت هذه الفوائد الصحية، و حتى الدراسات التي عُملت عن الصيام ، فهي تعني الصيام لمدة زمنية تفوت 24 ساعة مع تناول الشراب. فنتائج هذه الدراسات لايمكن اسقاطها على الصيام الاسلامي لأنه ليس صيام حقيقي بل هو الأمتناع عن أكل وجبتين فقط وعدم الشرب ، لذا نجد الكثير من المواقع وشيوخ الدجل يعطونك نتائج دراسات لم تٌعمل على الصيام الاسلامي بل عن صيام أخر وهذه مغالطة منهم.


ضف الى كل هذا الخمول والكسل والتعب الذي يصيب الناس في رمضان وهذا طبيعي لانه نتيجة عدم الأكل، فعدم الاكل دائما يرافق بأعراض مثل التعب، الصداع، العصبية،..الخ. لقد أصبح رمضان هو شهر الكسل بدون منازع في الدول الاسلامية، كل الادارات والشركات تعمل ببطئ ، مواعيد العمل تتغير راسا على عقب، ريتم الحياة يتغير فيصبح الاكل والسهر ليلا والنوم نهارا..الخ من الظواهر الغير الصحية التي تؤثر على نشاط المجتمع . فيتحول المسلم في شهر رمضان الى سلحفاة بطيئة، لأن تغير نظام الاكل يؤثر على نشاط الفرد.


ايضا التعليل بأن المسلم يصوم ليكتشف جوع الفقير، فأنا أتساءل اليس من الأحسن اعطاء هذا الجائع مساعدات بدل الصيام ؟ فهل المسلم فعلا قدم خدمة للفقير بهذا الصيام ؟ ولا شيئ في رايي ، فانا أحس واشعر بالانسان من خلال معانته وليس من الضروري أن اعيشها أو اجربها . فلو طبقنا هذا التفكير الاعوج لأ صبحنا نجرب كل معانات البشر حتى نشعر بهم، وهذا غير منطقي.

كتبته في رمضان 2011


الهوامش

1
http://www.conseilsnutrition.tv/f-510_jeune-purificateur
2
http://www.sehha.com/generalhealth/ramadan/r1.htm