لا بد للبعث أن يسقط نصائح الفرصة الأخيرة لحاكم سوريا

نبيل تومي
2011 / 4 / 30

من أجل الشعب السوري الحبيب أسميك سيدي الرئيس ، وأكتب أليك بشكل مباشر .... وصدقني من غير تحامل أو تغاضب ولا حتى زعل على مـا تفعـلونهُ بهذا الشعب لخمسين عامـاً أقول : -
لا ترحل أو تهرب إن كنت أبن سوريـا بـل أبق َ وأعمل بـهذه النصائح من اجل سوريـا الوطن ومن أجل سوريـا التـاريخ والأمل ، من أجل الشعـب السوري وحضارته ، من أجل أن لا تـلعّـن أنت وابوك وأجدادك في الدنيـا والآخرة ، لا تهرب أو ترحل أبقَ إن كـنت أبن سوريـا البار ، وأعمل من أجل الحفـاظ على مـا بنـاه هذا الشعب المتورط بسرطان البعث الخبيث ، ورغـم المحـن والقهر والألـم والجوع والقهر وأوجاع السنين الـطوال تـحملـكـم .
قـف أنت أمـام الطغاة مـع الشعب الأعزل ... لا تعطي فرصة للأوغاد والقتلة من الوهابية والمجرمين من البعثبوليسيين والمرتزقة الأنتهازيين في تدمير وقتل الثقـافة والفنون والحب والجمـال للشعب السوري التواق إلى الحرية وشيئ من العدالة .... لا تـكن أنت السبب ، ولا تجعـل لـهم سببا ، أسمع يـا سيادة بشـار الأسـد إلى قلـبك وأنظر إلى أولادك ... ولا تـتـأسّـد على شـعبـك الأعزل أحمل بنـدقيـتك وأخرج لتحرير الجولان سيـهب الشعب بأجمـعه وراءك جرب هذا وسترى بـأنني على حـق ... وحـق من تبتـهل إليـه
إن كـان لـك إله أخرج إلى الشعب ثـائراً ضـد البـعث . لأجل انقاذ أرواح النـاس فعليك الأستجابة بشجـاعة وجرأة وهي قرارات اللحظة الأخيرة المؤاتية وعليك أتخـاذهـا قبـل أن تفوت الفرصة من بين يديك .
نصـائح لـك وهي فرصتك الأخـيرة
1- أعلـن بشجاعة عن حـل و إلـغاء حزب البعث العربي الأشتراكي وجميع تنظيمـاته .
2 - ألـغ ِِ مجـلس الشعب الفاسد والمنافق والأنتهازي .
3 - حـل القيادة القطرية لهذا الحزب الفاشي الشوفيني .
4 - حـل القيادة القومية لما يسمى بحزب البعث ، وإلغائهـا بالكامل وطرد جميع العرب الذين يسمون أنفسهـم بالبعثيين لأنهـم ليسوا سوى مرتزقة عرب يودون تدمير سوريـا .
5 - أطلاق سراح وبصدق كـافة السجنـاء السياسيين والمختلفين بالرأي مع النظام .
6 - أتـخذ قرارا قاطعا بحل جميع الأجهزة الأمنية والبوليسية والميليشيات الحزبية السرية .
7 - أبـطـِلْ المواد القانونية التي تعطي الحاكمية للحزب الواحد في قيادة الدولة والبلاد وتبـعيث المجتمع.
8 - جـمّد العمل بالدستور الحالي فوراً ، وأبدأ بتعيين لجنة أو هيئة وطنية مستقلة من العلماء والقضاء والمثقفين ومن مختلف أنتماءات القومية للشعب السوري لكتابة دستور جديد لسوريـا الحديثة .
9 - أرفع الحيف عن الشعب بأقرار قانون الأحزاب السياسية والتنظيمات النقابية والمدنية .
10 - أجعل بقرار واضح حرية الصحافة والأعلام ولينطلق الشعب في الفضاء ليعـّبر عن رأيه بحرية .
11 - جـمّـد كل الأموال المنقولة وغير المنقولة لجميع أعوان ومتنفذي النظام ومن ضمنهم أقارب وأفراد عائلتك وأهل بيتك و كذلك المنتفعين من القيادات الحكومية والحزبية والأجهزة القمعية وقادة المنظمات البعثية بمختلف التشكيلات .
12- أغلق الحدود والمنافذ السورية مع جميع الدول المحيطة بسوريـا وأمنع السفر للمسؤولين من أجل عدم الهروب أو تهريب الأموال المنهوبة من الشعب السوري .
13- إعـتذر إلى الشعب السوري بالكامل عن الحقبة التي حـكـمتم بـها أنتم والبعث وعبثتم بمقدرات وأموال وأرواح الشعب .... أعتذر للشعب فـأنهُ هو المسامح والكريم و صاحب السلطات وهو المحاسب والمنتقـم من كل جبار عـنيد .
وآخيراً من اجل أن تنجح في المهمة ، عليك النزول مع الجماهير إلى الشارع و تحتضنهـا وتقودهـا وتتحصن بـهـا وبقوتـهـا ، إن كنت تريد النجاة بروحك وأن تقود الشعب والسفينة نحو بر الأمان ، قبـل أن تحترق وتغرق بالربان وبمن فيـها ، لا تـسر بالبلاد نحو الدمـار والهلاك والحرب الأهلية الحتمية .
أود القول بـأن الشعب السوري هو مـثل بقية الشعوب العربية قـد تحمـّل الكثير من الظـلم والقمع والأرهاب وهو قـد تحمل وزركـم وأمعانـكم في الغـّي والقـهر والتقتيل لأعوام طويلة مضت ، نعم الشعوب تشبه بعضـهـا البعض وكذلك الحـكـام العرب فجلـهم من خامة واحدة ومن الخطـأ أن تعتبروا سوريـا شـاذة عن القاعدة وتقولوا بأنها ليست مـصر أو تونس أو اليمن وليـبيـا فالقادمات من الايام تثبت صحة قولي ، بأن الشعوب تصبر على الحاكـم ولـكن حين ينفذ الصبر وتعلو صرخة الغضب تـُحـيل حياة الطغاة إلى جـهنم . فعلـيك يــا بـشار أبن حافظ أن تختـار مـا بين الشعب والوطن أو الجحيم .