قصائد روسية

ناظم الديراوي
2011 / 4 / 10

قصائد روسية
شعر/ إيفان بونين
ترجمة/ ناظم الديراوي

1- حجر الكعبة الأسود
فيما مضى،كان يشْباً نفيساً،
كان ذا بياض ناصع للغاية-
مثل لون رياض جنة(1)النعيم،
مثل ثلج الجبل في يوم مشمس وربيعي.

عثر عليه الروح جبريل
للشيخ إبراهيم بين الرمال والصخور،
وحين لمعت دُرّة صدره
كان العباقرة يحرسون بوابة المعبد.

مضت القرون،ومن كل أطراف الدنيا
أدوا له الصلوات،وكالسيل جرت
القلوب المرهقة بالكرب
إلى الحرم البعيد والشريف.
يا الله ! يا الله ! لقد اسْودَّت عطيتك النَّفيسة
اسوَدَّت من الدموع ومصائب البشر!

2- إبراهيم
القُرآن، سورة(6)
في ليلة ظلماء كان إبراهيم في الصحراء
ورأى كوكباً في السماء.
فقال–(هذا هو ربّي!).
لكنه أفل-وخمد نوره.

قبيل الفجر كان إبراهيم في الصحراء
ورأى القمر بازغاً طالعاً.
فقال-(هذا هو ربّي!).لكن القمر
أفلَ وغابَ،كما الكوكب.

في الصباح الباكر كان إبراهيم في الصحراء
وبفرح بسط يديه نحو الشمس .
فقال-(هذا هو ربِّي!).لكن الشمس
أتمت النهار وغابت في الليل.
أَهدى الله إبراهيم صراط الحق(2) .

3- لله قال الشيطان
(وإذ قُلنا للمَلائِكَةِ اسجُدُوا لِأَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إبليسَ...)القُرآن( 3).
أنا– من نار،وأدم-
من طينٍ ميت،
وتأمرني أن أسجد له(4) !
وماذا إذن،
انثر وَرقَ الزيتون اليابس
على النار- لعلك تهدأ بها
تأجج النار الحية.

أَيّ، لن تهدئها !
سأرفع عالياً وحسب
رايتي الحمراء.أنظر:
لقد طوقت أدمكَ !
سأحرق هذا الطين.
ومثل فخَّاري،سأمنحه
الصلابة والصوت.

* الحواشي
1- كتبت(جنات) كما هي في اللغة التركية المنقولة عن العربية.
2- أُنظر سُورَةُ الأنْعَامِ؛(فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَى كَوْكَبًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لا أُحِبُّ الآفِلِينَ 76 فَلَََمَّا رَأَى الْقَمَرَ بَازِغًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لَئِن لَّمْ يَهْدِنِي رَبِّي لأكُونَنَّ مِنَ الْقَوْمِ الضَّالِّينَ77 فَلَمَّا رَأَى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَذَا رَبِّي هَذَا أَكْبَرُ فَلَمَّا أَفَلَتْ قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِّمَّا تُشْرِكُونَ78إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ حَنِيفًا وَمَا أَنَاْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ 79).
3- سُورَةُ البَقَرَةِ؛(وَإذْ قُلْنَا لِلْمَلائِكَةِ أسْجُِدُوا لأدَمَ فَسَجَدوا إِلا إِبليسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الكَافِرِينَ 34).
4- سُورَةُ الأَعْرافِ؛(وَلَقَدْ خَلَقْناكُمْ ثُمَّ صَوَّرْنَاكُمْ ثُمَّ قُلّنَا لِلْمَلائِكَةِ أسْجِدُوا لأدَمَ فَسَجَدوا إِلا إِبليسَ لَمْ يَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ11 قَالَ مَا مَنَعَكَ ألَّا تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَا خَيرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ12).
- وأنظر أيضاً سُورَةُ الأنْعَامِ؛(هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مّن طِينٍ ثُمَّ قَضَى أَجَلاً وَأَجَلٌ مُسَمًّى عِنْدَهُ ثُمَّ أَنْتُمْ تَمْتَرُونَ2).