أسر حدون

ناظم الديراوي
2008 / 5 / 28

شعر/فاليري بريوسوف*
ترجمة/ناظم الديراوي

أنا:زَعيمُ أباطرة الأرضِ
الملكُ أسر حدون
يا سلاطين ويا زعماء
أقول لكم أنا:الداهية!
ما أن توليت العرش ،
حتى تمردت صيدون.
جندلت صيدون
وقذفت صخورها
في البحر.
كلمتي في مصر
قانون يدوي .
في ناظري
قرأتْ علامُ المصيرَ .
فوق عظام الأعداء
شيدت عرشي الجبروت .
يا سلاطين و يا زعماء
أقول لكم أنا:الداهية !
مَن يتغلب عليَّ ؟
من هو نظير لي ؟
أعمالُ جميع الناس-
كشبح حلم طائش.
ومثل لهو الطفولة
أمنية صنع المآثر...
في عهدك
استنفذتُ مجد الدنيا.
وَها أنا ذا أقف وحيداً،
حبوراً مهيباً،
أنا:زَعيم أباطرة الأرض
الملك- أسر حدون .
حواشي؛
*أسر حدون(هدون)أحد ملوك أشور العظام(681-668 ق.م)،ووالد الملك العظيم أشور بانيبال(668-
626 ق.م).تذكر المصادر،التي لا تخلو من بالأساطير،أنه قضى على انتفاضة الملك الفينيقي(دانيك)حاكم صيدون،ودمر المدينة ورمى أحجارها في عرض البحر.
*فاليري بروسوف(1873-1924)،شاعر روسي حاكى في بعض قصائده(أسر حدون،كليوباترا،عبد مصري،مومياء،لقاء...)أساطير وعادات وطبائع شعوب حضارات العالم العربي والإسلامي.