الوَصيَّةُ

ناظم الديراوي
2008 / 4 / 29


شعر/تاراس شيفتشينكو(1)
ترجمة/ناظم الديراوي

ما أن أموت،ادفنوني
في أوكرانيا العزيزة.
وسط السهلِ الرحيبِ
احفروا القبرَ،
لأرقد فوقَ التَّلِ
المطلِ على النهرِ العظيمِ.
حتى أسمع
كيف يهدرالدنيبر القديم
في المنحدر.
وحينما يجرفُ،
من أرضِ أوكرانيا،
دمَ العدو البغيضِ
عندها أنهضُ-
أقوم من القبرِ
فأبلغ عتبةَ الإلهِ
خاشعاً مصلياً.
وإلى الآن
لم أَكن أعرف الله.
ادفنوني وانهضوا
قطعوا السلاسلَ
وانضحوا الإرادةَ
في هدرِ دماء العدو الشريرِ.
وَلا تنسوا-
في الأُسرةِ العظيمةِ
في الأُسرةِ الحُرةِ،الجديدةِ،
أن تذكروني
بكلمةٍ طيبةٍ هادئةٍ.
(1845/ بيرياسلافيا).
1-تاراس غريغوريفتش شيفتشينكو(1814-1861)،أهم وأشهر شاعر في تاريخ أُوكرانيا،تُرجمت قصائده إلى عشرات اللغات الأوروبية والشرقية.للمزيد،أنظر مقال؛مؤثرات عربية في الأدب الأوكراني.ناظم الديراوي.صحيفة الحوار المتمدن،عدد:(2249)،12/4/2008.